سياسة

"ليبراسيون": الانسحاب من "نووي" إيران سيطيح بالنظام

الخميس 2018.5.10 01:06 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 241قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

اعتبرت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية، أن قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني سيؤدي إلى الإطاحة بنظام الملالي في إيران، نتيجة إلى الاختناق الاقتصادي الذي سيواجهه بسبب العقوبات.

ويواجه النظام الإيراني تظاهرات واسعة في البلاد، بسبب الفقر والجوع الذي يواجهه الشعب على خلفية إنفاقه المليارات على المليشيات المسلحة لإشباع أطماعه التوسعية في المنطقة، حيث لم يكتف بالدمار الذي أحدثه في سوريا واليمن عن طريق مليشيا الحوثي، وفى لبنان عبر مليشيا حزب الله الإرهابي، وتهديداته للمملكة العربية السعودية، بل تمدد حتى وصل إلى أقاصي المغرب. 

وبحسب آخر التقارير الصادرة من اللجنة الاقتصادية للبرلمان في طهران، فإن 80 % من المجتمع الإيراني تحت خط الفقر، وما يقرب من 70 % من المراكز الصناعية في البلاد أغلقت أبوابها، وبالتالي ستؤدي العقوبات الأمريكية إلى انهيار النظام.واعتبرت الصحيفة أن قرار الرئيس الأمريكي كان أحد وعوده خلال الحملة الانتخابية، وأنه أوفى بها بعد نحو عام من توليه السلطة.

وأكدت الصحيفة أن "تلك الخطوة ضرورية لتقويض النفوذ الإيراني المتوغل في الشرق الأوسط، ولوضع قيود صارمة على برنامج الصواريخ البالستية التي تستهدف بها إيران جيرانها".

وأشارت الصحيفة إلى المظاهرات التي اندلعت في نهاية العام الماضي في مدينة "مشهد" في إيران بالتزامن مع مظاهرات واحتجاجات في أرجاء البلاد، احتجاجاً على السياسة الخارجية للملالي بالتدخل في الشؤون الداخلية لدول المنطقة من قوت الشعب الإيراني.

وأضافت الصحيفة أن الشعب الإيراني فقد آخر أمل في نظام الملالي بعد انسحاب الولايات المتحدة، وبدد آمال النظام الإيراني في استعادة ثقة شعبه.

تعليقات