سياسة

المسماري: ليبيا أحبطت أكبر عملية تهريب وقود طيران داخل سفينة تركية

الأربعاء 2017.8.9 11:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1211قراءة
  • 0 تعليق
العميد أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي

العميد أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي

قال العميد أحمد المسماري المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اليوم الأربعاء، إنه تم إحباط أكبر عملية تهريب لوقود الطيران على متن سفينة تركية بقيمة 18 مليون دينار.

وأكد المسماري في الذكرى الـ77 لتأسيس القوات المسلحة الليبية، أن تحركات الجيش الوطني أسفرت أيضاً عن إحباط عملية تهريب 42 حاوية وقود، دون معرفة وجهته، إضافة إلى إحباط شحنة مواد فاسدة كانت في طريقها لخارج البلاد.

ولفت المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، إلى أن المليشيات المسلحة الإرهابية في مصراتة تعمل على دعم المليشيات في سرت، لكن يتم مواجهتها بكل حسم، كاشفاً عن مصادرة تهريب كمية كبيرة من البطاقات الشخصية المزورة خلال الفترة الماضية.

وطمأن المسماري الشعب الليبي مؤكداً أن "موقفنا السياسي والعسكري ممتاز"، ونقل للشعب الليبي تحيات القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر وجميع أبناء المؤسسة العسكرية الذين يسطرون المجد في معاركهم ضد الإرهاب.

وفي الذكرى الـ77 لتأسيس الجيش الوطني الليبي، لفت العميد المسماري إلى أنه في مثل هذا اليوم الموافق 9 أغسطس 1949، كان أول جمع عسكري للقوات الليبية بعد عدة اجتماعات بإدارة إدريس السنوسي، وذلك في منطقة أبو رواش المصرية.

وأشار إلى أن نواة الجيش الليبي في ذلك الوقت كانت تتجاوز الـ12 ألفاً من المهاجرين والمقيمين الليبيين في مصر ومن المجاهدين بعد إعدام عمر المختار على يد إيطاليا.

وحيا المسماري الشعب الليبي في ذكرى تأسيس الجيش الوطني، وأكد أن الأجداد صنعوا نصراً عظيماً قبل أن تتحصل ليبيا على استقلالها بسنوات كثيرة، مشدداً على أن جيش ليبيا كان ومازال الداعم والحامي للشعب.


تعليقات