سياسة

الجيش الوطني الليبي يبدأ الرد على هجوم "براك الشاطئ" الإرهابي

الأحد 2017.5.21 12:29 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 591قراءة
  • 0 تعليق
مؤيد للجيش الوطني الليبي يحمل لافتة دعما للمشير حفتر

ليبي يحمل لافتة تأييد للجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر

أعلن الجيش الوطني الليبي، الأحد، بدء عملية عسكرية في جنوب البلاد لبسط سيطرته على مناطق تواجد جماعات إرهابية، بعد ساعات من تعهد القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر برد مزلزل على هجوم في منطقة براك الشاطئ أودى بحياة 141 شخصا غالبيتهم من العسكريين.

ونفذت مقاتلات الجيش الليبي عدة ضربات جوية على منطقة الجفرة، بحسب بيان رسمي للجيش، بينما أمهل حكماء ومشايخ في الجنوب قوات موالية لحكومة الوفاق 72 ساعة لمغادرة المنطقة.

وكان القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية بقيادة حفتر قد اتهمت القوة الثالثة التابعة لوزارة الدفاع في حكومة الوفاق بالوقوف وراء الهجوم.

وأكد المتحدث باسم القيادة العامة للقوات المسلحة أحمد المسماري استهداف مواقع لـ"المتطرفين"، حسب قوله في منطقة الجفرة، معبراً عن استيائه من خرق الهدنة بين الأطراف الليبية.

وتأتي هذه التطورات في وقت أمهل فيه مشايخ قبائل وقادة مؤسسات مدنية جنوب ليبيا القوة الثالثة المتهمة بالوقوف وراء هجوم براك الشاطئ والمتمركزة في قاعدة تمنهنت 72 ساعة لمغادرة المنطقة.

وعلى محوري الصابري ووسط البلاد (سوق الحوت) في بنغازي (شرق البلاد) بسطت القوات الخاصة الليبية سيطرتها على مواقع ومراصد جديدة كانت تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية.

وقال مسئول مكتب الإعلام بالقوات الخاصة الليبية، رياض الشهيبي، إن قوات الصاعقة تمكنت من سيطرتها على مواقع استراتيجية بمنطقة الصابري في مدينة بنغازي.

وأضاف الشهيبي في تصريحات صحافية مساء أمس أن القوات الخاصة تقدمت تحت غطاء قصف مدفعي مكثف بمساندة قوات الكتيبة "298 دبابات"، وأحكمت سيطرتها على سوق العرب ومقر أكاديمية الدراسات العليا في بنغازي ومبان استراتيجية تحفظ على ذكرها حفاظا على حياة الجنود، عقب اشتباكات أسفرت عن سقوط جريحين من القوات الخاصة.

وأضاف أن عناصر الهندسة العسكرية بالقوات الخاصة نفّذت علمية تمشيط واسعة عقب السيطرة على المنطقة، أسفرت عن تفكيك 30 لغمًا زرعت بسوق العرب ومحطيه لعرقلة تقدم قوات الجيش بمحور الصابري.

وأشار إلى أن "العمليات العسكرية لا تزال مستمرة بمحوري الصابري ووسط البلاد (سوق الحوت)، وسط تقدم حذر لقوات الجيش؛ بسبب الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها التنظيمات الإرهابية"، لافتا إلى أن التقدم جاء بعد تنفيذ المقاتلات الحربية التابعة لسلاح الجو الليبي طلعات قتالية مكثفة.

تعليقات