سياسة

حفتر يتعهد برد مزلزل على هجوم براك الشاطئ الإرهابي

السبت 2017.5.20 11:02 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 643قراءة
  • 0 تعليق
المشير خليفة حفتر

المشير خليفة حفتر

تعهد المشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية بـ"رد مزلزل" على هجوم استهدف قاعدة عسكرية تابعة للجيش جنوب ليبيا، أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 141 شخصا غالبيتهم من العسكريين.

وقال حفتر في أول تعليق له على العملية، إن القوات المسلحة بكل وحداتها والأجهزة الأمنية تعلم ما ستقوم به للرد على الأعمال الإرهابية التي وقعت الخميس في قاعدة براك الشاطئ، وبلدية سلوق أمس الجمعة.

وانفجرت سيارة مفخخة أمام مسجد بلال بن رباح ببلدية سلوق، عقب صلاة الجمعة، ما أسفر عن مقتل شيخ قبيلة العواقير وأحد أعيان مدينة سلوق ونجله (9 سنوات)، واثنين آخرين، إضافة إلى سقوط مصابين.

وأضاف حفتر، بحسب وكالة الأنباء الليبية بالبيضاء، أن القوات المسلحة والأجهزة الأمنية لديها معلومات كاملة عن مصدر الهجوم الإرهابي في براك الشاطئ، مؤكداً عزمه على الرد "في أقرب وقت".

وتابع قائلاً: "لن نقبل بهذا العمل الأهوج والرد سيكون مزلزلا".

وأطلق المشير حفتر عملية عسكرية قبل 3 سنوات في شرق ليبيا لتطيرها من العناصر الإرهابية التي فرضت سيطرتها على معظم البلاد، لكن غالبية المراقبين يرون أن الحظر الدولي المفروض على تسليح الجيش أدى إلى تراجع وتيرة بسط سيطرته على كامل البلاد.


تعليقات