سياسة

اغتيال زعيم أكبر قبائل شرق ليبيا

الجمعة 2017.5.19 06:31 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 778قراءة
  • 0 تعليق
صورة أرشيفية لتفجير في بنغازي

صورة أرشيفية لتفجير في بنغازي

اغتيل زعيم قبيلة العواقير الليبية، الشيخ أبريك اللواطي، الجمعة، عقب استهدافه بسيارة مفخخة أثناء خروجه من مسجد بلال بن رباح في منطقة سلوق الواقعة فى ضواحي مدينة بنغازي شرق ليبيا.

واللواطي هو كبير قبيلة العواقير الليبية، مؤيداً بارزاً وداعماً لعملية الكرامة التي يقودها الجيش الليبي ضد الجماعات المتطرفة.

وبحسب مصادر لبوابة "العين" الإخبارية، فإن الانفجار الذي وقع تم بواسطة سيارة مفخخة كانت متواجدة قرب المسجد، حيث انفجرت بمجرد خروج الشيخ اللواطي عقب انتهاء صلاة الجمعة.

وحتى الآن لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وقال محمد الزوي من الجيش الليبي، فى تصريحات صحفية، إن "عملية اغتيال اللواطي حدثت مباشرة بعد الانتهاء من صلاة الجمعة عندما كان خارجاً من المسجد بواسطة سيارة مفخخة كانت قرب المكان، ما أدى إلى مقتله ومقتل 3 آخرين وإصابة عدد من المدنيين"، مضيفاً أن "اللواطي كان المستهدف من هذا الهجوم الإرهابي، لأنه يعد من أهم الزعماء المؤيدين للجيش الليبي الذي يقوده #حفتر في كل عملياته". 

وأكد الزوي أن "عمل الجماعات الإرهابية التي مازالت ترتع في بعض أحياء مدينة بنغازي وتستهدف قيادات الجيش والنشطاء المؤيدين له".

وتعتبر قبيلة العواقير من أكبر القبائل في الشرق الليبي، ومن أكثر الداعمين  للجيش الليبي على الجماعات الإرهابية في بنغازي، ويعد زعيمها اللواطي من أهم المشايخ في ليبيا، وغالباً ما يقود عمليات المصالحة في البلاد وبخاصة بين مدن وقبائل الشرق. 


تعليقات