اقتصاد

لبنى قاسم: إنجازات المرأة الإماراتية تعكس استثمار القيادة في تمكينها

الثلاثاء 2017.8.29 03:33 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 442قراءة
  • 0 تعليق
لبنى قاسم المستشار القانوني الرئيسي العام لبنك الإمارات دبي الوطني

لبنى قاسم المستشار القانوني الرئيسي العام لبنك الإمارات دبي الوطني

الإنجازات التي حققتها والمناصب التي تولتها والتكريمات التي تلقتها لا تجعلها إلا أكثر امتناناً وتقديراً لكل فرصة أعطيت لها لتثبت كفاءة وتميزا جعلاها واحدة من أبرز الشخصيات القانونية والحقوقية في دولة الإمارات العربية المتحدة.

لبنى قاسم -أول سيدة تنفيذية في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني والمستشار القانوني الرئيسي العام له- ضيفة "بوابة العين" الإخبارية في سلسلتها الخاصة عن رائدات من الإمارات التي تنشرها لمناسبة "يوم المرأة الإماراتية"، الذي يُحتفل به في 28 أغسطس من كل عام، بناء على توجيهات الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة "أم الإمارات".

قاسم -التي وصفتها صحيفة "ذا ناشيونال" في أحد مقالاتها بأنها "محامية تسهم في إعادة تشكيل (قوانين) الإمارات"- تؤمن أن عملها ليس إلا واجباً وطنياً تجاه بلادها.. هي التي استدعيت من قبل وزير الاقتصاد الإماراتي السابق سلطان المنصوري للإشراف على إقرار بعض الإصلاحات الاقتصادية المهمة في الإمارات، لتسهم بشكل فعال بتطوير البيئة التشريعية والتنظيمية، سواء تلك المتعلقة مباشرة بالمناخ الاستثماري، أو المتعلقة بمجمل الأنشطة والحياة الاقتصادية في الدولة كلها، إيماناً بأهميتها في تعزيز مسيرة التنمية المستدامة الشاملة المتوازنة والانتقال إلى الاقتصاد المعرفي عالي الإنتاجية.

لبنى قاسم التي فازت بوسام الاستحقاق لكونها أول سيدة إماراتية عملت في البنك الدولي بمنصب مستشار للقطاع العام، تحمل رسالة مهمة لكل امرأة تسعى للنجاح: "لا تقيدي نفسك، احلمي.. واعملي دون قيود وثقي بنفسك، فهذا ما سيجعل الآخرين يثقون بك".

واليوم ولمناسبة يوم المرأة الإماراتية تعتبر المستشار القانوني أن "إنجازات المرأة الإماراتية اليوم تعكس استثمار القيادة الرشيدة في تمكين المرأة، والسؤال الذي علينا أن نسأله لأنفسنا اليوم؛ هل كانت المرأة الإماراتية وصلت إلى ما وصلت إليه دون دعم القيادة ودون الخطط لتقدمها وتمكينها؟".

من جهة ثانية ترى لبنى قاسم أن "المرأة في كل العالم تواجه تحديات كبيرة، وقد يخطئ البعض بالظن أن المرأة في العالم العربي فقط هي التي تواجه تحديات، فأنا عملت في دول عربية وأجنبية مختلفة، وأرى أن التحديات أمام المرأة مشابهة جداً لبعضها البعض، وفي الواقع إن ما حققته المرأة الإماراتية خلال 46 سنة يعتبر إنجازا لم يتحقق حتى في دول الغرب".


تعليقات