ثقافة

متحف هولندي يعرض كتاب صلوات أميرة فرنسية من القرون الوسطى

الإثنين 2018.11.26 07:34 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 73قراءة
  • 0 تعليق
صفحة من كتاب صلوات الأميرة الفرنسية

صفحات لا تقدر بثمن من كتاب صلوات ماري أوف جيلدرز

يعرض متحف "هيت فالخوف" في بلدة نيمفيجين بهولندا للمرة الأولى صفحات من كتاب الصلوات الخاص بماري أوف جيلدرز، والذي يعود للقرون الوسطى، بعد أن ظل مخبئا بمكان سري في برلين لعقود طويلة.

يتيح المتحف حاليا 40 صفحة من الكتاب الذي لا يُقدَّر بثمن. ويشار إلى أن المعرض الذي تشارك في تنظيمه جامعة رادبود في نيمفيجين، ويعتبر أول حدث على الإطلاق يتناول سيرة مالكة كتاب الصلوات، وهي الأميرة الفرنسية ماريا داركور، التي ولدت في عام 1380 وتوفيت في 1429. 

وكانت الأميرة تزوجت عام 1405 من دوق جيلديرن ويوليش، وهي منطقة تقع بين مدن زفوله وآخن وآرنهايم ونيمفيجين وبون، وكانت تعد مركزا ثريا ومزدهرا للثقافة في القرن الخامس عشر.

ويقول مدير المتحف هيدفيج زام، عن المعرض الذي يحمل اسم "أنا ماري جيلدرز.. الدوقة وكتاب صلواتها الفريد"، والذي سيستمر حتى السادس من يناير/كانون الثاني المقبل: "إنها المرة الأولى والأخيرة التي سيتاح فيها للعامة رؤية كتاب الصلوات على هذا النطاق".

ويشار إلى أن الكتاب مؤلف من حوالي 1200 صفحة، والمزين بأكثر من 100 صورة توضيحية مصغرة، هو أحد أعظم الكنوز الثقافية في العصور الوسطى، وتم صنع الكتاب في 1415 تقريبا.

ويتم حاليا ترميم باقي صفحات الكتاب في برلين، وبمجرد الانتهاء من أعمال الترميم، لن يكون من الممكن عرض مثل هذا العدد من الصفحات.

وإلى جانب 40 صفحة من كتاب الصلوات، يضم المعرض أكثر من 100 قطعة أثرية أخرى، تشمل الكثير من الأعمال الفنية الثمينة، الخاصة بمجموعات فنية دولية.


تعليقات