مجتمع

بالصور.. البابا فرنسيس و180 ألف مصلٍ ينشدون ترانيم السلام والمحبة من أبوظبي

الثلاثاء 2019.2.5 01:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 269قراءة
  • 0 تعليق
البابا فرنسيس يبارك حضور القداس الإلهي في أبوظبي

البابا فرنسيس يبارك حضور القداس الإلهي في أبوظبي

على منصة تتوسط مدينة زايد الرياضية في العاصمة الإماراتية أبوظبي، ترأس قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، أول قداس يقام في الخليج العربي، بمشاركة أكثر من 180 ألف مصل، تعالت أصواتهم مرددين الترانيم ومناجين الله بخشوع، أن يحل السلام والرحمة والمحبة على المنطقة.


وتدافع الآلاف لدخول ملعب مدينة زايد الرياضية، وحضور القداس الضخم والمشاركة في هذا الحدث التاريخي، والتبارك بقداسة البابا فرنسيس، متفاعلين مع ترتيلات القداس البابوي، ومعبرين بهتافهم "نحبك بابا فرنسيس" عن عميق حبهم له، وفخرهم برؤيته عن قرب.


ويمثل القداس الباباوي جوهر العبادة في الكنيسة الكاثوليكية، ويهدف إلى إظهار محبة المسيح وشكره على تضحيته، حيث يقود القسيس المصلين خلال الصلوات والتراتيل والتذكرة بتعاليم المسيح.

وقال أوستن، من سكان إمارة دبي: "جئت إلى أبوظبي أمس لأضمن رؤية قداسة البابا فرنسيس، فنحن سعيدون ومباركون جدا اليوم".


وأضاف أوستن: "تملأني المشاعر ولم أنم منذ أمس، وكنت متحمسا جدا لرؤيته".


فيما قال سامبسون: "سعيد جدا لرؤية قداسة البابا فرنسيس، وسعيد أيضا باستقبال شيوخ الإمارات للبابا.. نحن نحب الإمارات".


وعبر الطفل برنديد، 10 سنوات، عن حبه لقداسة البابا فرنسيس، قائلاً: "أتيت إلى هنا لرؤية البابا فرنسيس، أحبه جدا لأنه يساعد الجميع".


ويضم القداس البابوي في أبوظبي، جوقة تتألف من 120 مرنّما قدموا من 9 كنائس مختلفة من دولة الإمارات، بقيادة جوي سانتوس صاحبة الجنسية الفلبينية.


يأتي هذا القداس ضمن الزيارة البابوية التاريخية لدولة الإمارات التي استغرقت 3 أيام، وجاءت تلبيةً لدعوة من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، والتي التقى فيها قداسة البابا فرنسيس الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، وأعضاء مجلس حكماء المسلمين، كما شارك في "لقاء الأخوة الإنسانية".


تعليقات