سياسة

رئيسة وزراء بريطانيا تطلب تفويضا من شعبها

الخميس 2017.5.18 08:38 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 622قراءة
  • 0 تعليق
تيريزا ماي - أرشيفية

تيريزا ماي - أرشيفية

طلبت تيريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية، الخميس، من البريطانيين منحها تفويضاً واضحاً في الانتخابات النيابية المقررة في الثامن من يونيو/ حزيران المقبل، تمهيداً لمفاوضات "بريكست" مع الاتحاد الأوروبي. 

 ووعدت بالحد من الهجرة من خارج أوروبا، إلى جانب الهجرة الآتية من خارج دول الاتحاد.

وقالت ماي، خلال تقديم برنامج حزب المحافظين للانتخابات في هاليفاكس شمال بريطانيا، "تعالوا انضموا إلي، في وقت أكافح في سبيل المملكة المتحدة".

وأضافت أن "السنوات الخمس المقبلة ستكون منعطفاً للمملكة المتحدة، ولحظة مؤسسة وتحدياً. وكل صوت لي ولفريقي سيمدني بمزيد من القوة من أجل المفاوضات".

وشددت ماي على أهمية الحصول على "تفويض واضح" لانتزاع "أفضل اتفاق ممكن" خلال مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ولم تتوانَ تيريزا ماي عن أن تكرر هدفها الذي يقضي بخفض الهجرة إلى أقل من 100 ألف شخص في السنة، في مقابل 273 ألفاً في 2016، ويواجه حزب المحافظين صعوبة في تحقيق هذا الوعد منذ سنوات.

واحتل موضوع الهجرة مكانة أساسية في استفتاء 23 يونيو/حزيران 2016، الذي أيد فيه حوالى 52% من البريطانيين الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ويتصدر حزب المحافظين الذين يتولون الحكم منذ 2010، استطلاعات الرأي قبل ثلاثة أسابيع من هذه الانتخابات المبكرة، التي ستدخل بريطانيا بعدها في صلب موضوع المفاوضات حول "بريكست".

لكن استطلاعاً للرأي أعدته مؤسسة "إيبسوس- موري" على عينة من 1053 بريطانياً ونشرت نتائجه، الخميس، أشار إلى تقدم كبير لحزب العمال البريطاني منذ نشر برنامجه الذي يميل صراحة إلى اليسار.

وحقق حزب جيريمي كوربن ثماني نقاط وارتفعت حظوظه إلى 34% من نوايا التصويت، لكنه ما زال بعيداً من حزب المحافظين الذين حصلوا على 49%.


تعليقات