منوعات

لصقات سحرية لتجديد شباب البشرة تلغي عمليات البوتكس والفيلر

الأحد 2019.1.6 04:18 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 105قراءة
  • 0 تعليق
لصقات المايكرونيدل أسهل طريقة لتجديد شباب البشرة

لصقات المايكرونيدل أسهل طريقة لتجديد شباب البشرة

مع التقدم بالعمر وظهور تجاعيد على عدة مناطق في الوجه، يبحث كثيرون عن طرق لتجديد حيوية البشرة ونضارتها، منها عمليات شد البشرة وحقن البوتكس والكولاجين والبلازما.

وعلى الرغم من أنها عمليات بسيطة لا يشعر من يخضع لها بأي ألم؛ فإن الخوف من الحقن والشعور بالوخز يتسبب بتراجع الكثيرين عن الخضوع لها.

وللتغلب على هذا الخوف طور خبراء الجلد منتجا جديدا هو لصقات المايكرونيدل، التي تعمل بتقنية مشابهة للحقن في البشرة، وتترك نتائج مشابهة لها، لكن بدون أي ألم، ويمكن استخدامها في المنزل.

وتتميز لصقات المايكرونيدل بسهولة استخدامها، فكل ما عليك هو وضعها على الوجه والضغط عليها برفق، ليبدأ المحلول الموجود داخل الإبر بالتدفق داخل البشرة دون التسبب بأي ألم.

وتؤكد الطبيبة أسماء تشودري لموقع "Popsugar" المختص بالتجميل، أن غرس إبر اللصقة في بشرة الوجه يسرع إنتاج الكولاجين ويعمل على صقل خطوط التجاعيد الصغيرة، لتختفي بعد عدة استخدامات.

وبمجرد وضع اللصقة على الوجه وغرس الإبر في البشرة تبدأ إنزيمات الجسم بتفكيك المكونات الخارجية للإبر، لتتحرر العناصر المكافحة للتجاعيد في الطبقات الداخلية للبشرة؛ ما يمنحها شبابا وحيوية.


وأضافت تشوردي: "أجريت دراسات قليلة حول هذه التقنية الحديثة، لكن النتائج كانت واعدة في معظم الأبحاث؛ حيث أثبتت اللصقات فعاليتها في تسريع إنتاج الكولاجين الضروري لبشرة صحية ومشدودة، ويتطلب الأمر تكرار استخدامها بين فترة وأخرى".

وبحسب "Popsugar" ينصح طبيب الأمراض الجلدية، ريتو سايني، باستخدام هذه اللصقات قبل المناسبات الخاصة، في المناطق التي يكون فيها الجلد رقيقا أو التي تظهر فيها بعض التجاعيد، كالمنطقة المحيطة بالعينين، حيث يعمل على إخفاء الخطوط الرفيعة حولهما لفترة مناسبة.

تعليقات