اقتصاد

صفقات بملايين الدولارات في ختام معرض المطارات بدبي

الخميس 2018.5.10 01:23 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 281قراءة
  • 0 تعليق
قرابة 8 آلاف زائر حضروا معرض دبي للمطارات هذه الدورة

قرابة 8 آلاف زائر حضروا معرض دبي للمطارات هذه الدورة

اختتمت في دبي، الأربعاء، أعمال الدورة الثامنة عشرة لمعرض المطارات، وسط عقد صفقات كبيرة بملايين الدولارات.

واستضافت دورة هذا العام من المعرض بنجاح ما يزيد على 350 عارضا من 60 بلدا، علاوة على استضافة العدد الأكبر لتاريخه من الأجنحة الدولية التي تمثل أوروبا والولايات المتحدة وآسيا، إضافة إلى حضور ما يزيد على سبعة آلاف و500 زائر، كما شهدت دورة هذا العام أكبر عدد على الإطلاق من المشترين، وذلك مع 190 مشتريا من 34 دولة، حيث مثل هؤلاء 75 مطارا ومزود خدمات أرضية وسلك شرطة وإدارة جوازات ومزود مراقبة الحركة الجوية وهيئة طيران.

وشهد المعرض المتخصص الأضخم في العالم لأعمال صناعة المطارات العدد الأكبر من العارضين والمشترين المستضافين والمشاركين، وذلك منذ تدشينه من قبل الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مؤسسة مطارات دبي الرئيس الأعلى لطيران الإمارات والمجموعة.

وقال محمد عبدالله أهلي، المدير العام لهيئة دبي للطيران المدني الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية، إن جودة المشاركة العالمية والعدد المتزايد من العارضين لهما شهادة على أهمية دبي المتنامية كمركز عالمي لصناعة الطيران المدني.. وتم منح دبي هذا التفويض في الاجتماع الخامس عشر لمجلس إدارة إيكاو الذي عقد في هونج كونج الأسبوع الماضي، وحضره المهندس مروان محمد سينجل.

وتضمن المعرض أهم الصفقات التي تم التوصل إليها، منها توقيع شركة مطارات الدمام لاتفاقيات استراتيجية مع مؤسستي فاندرلاند وسيركو الشرق الأوسط.

وقال فريد البستكي، مدير "إينوك للطيران"، إن المبادرات مثل "الجمعية العامة للنساء في مجال الطيران" هي منابر مهمة لإبراز إنجازات المرأة في المجتمع، وهي تتماشى مع رؤية حكومتنا الرشيدة وجهود إينوك التي تضع الاستثمار في تطور المرأة، وتمكينها في العمل ضمن رأس أولوياتها.

وأضاف أن الطيران هو أحد المحركات الرئيسية للنمو الاجتماعي والاقتصادي للدول، ونشجع جميع أصحاب المصلحة في هذا القطاع على دعم النساء والتعامل معهم، وإن قطاع الطيران قطاع ديناميكي يتطلب مهنيين مؤهلين، ويجب تشجيع النساء على تولي الوظائف داخل هذه الصناعة التي تدعم النمو الاقتصادي.

ومن جانبه، قال دانيال قريشي مدير معرض المجموعة في ريد للمعارض في الشرق الأوسط المنظمة للحدث فعالية هذا العام برزت وكأنها معرض صناعي حقيقي، وقد أكملت الفعاليات المخصصة للأمن ومراقبة الحركة الجوية عرض المطار على أكمل وجه، ونحن نتطلع إلى البناء على تقديم المزيد من المحتوى المتوافق مع اتجاهات الصناعة في عام 2019.

كما أطلقت شركة هانيويل العاملة عالميا في مجال المطارات المرتبطة مجموعة برمجية ذكية جديدة "هانيويل نافيتاس" التي ستساعد على تعزيز أمن وكفاءة عمليات القسم الجوي في المطارات.

ومنح مطار الشارقة الدولي شركة فريكوينتس وشريكها الإماراتي مجموعة بيانات الهندسية عقدا لتحديث البنية التحتية للاتصالات الصوتية في المطار واستبدال نظام شميد تيليكوم الموجود حالياً.

وبدوره ذكر سامح جعفر، مدير أمن المطارات في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا في شركة روكويل كولينز، أن الشركة تجري مباحثات مع شركة طيران الجزيرة بصدد متطلباتها الجديدة لإنشاء محطة مخصصة لها، مضيفا أن المشاركة في المعرض كانت مجزية في المعرض من خلال الاحتكاك مع اللاعبين الرئيسيين في السوق.

وتم للمرة الأولى في معرض هذا العام إطلاق جوائز الابتكار التي تم فيها انتقاء الفائزين من مجموعة عالمية من المتقدمين عبر لجنة تحكيم متخصصة بصناعة المطارات، وفاز ديتر هاينز رئيس الشركة الألمانية لمعدات وتكنولوجيا المطارات بجائزة "شخصية الطيران" لمساهمته في تطوير هذه الصناعة على المستوى العالمي، فيما ذهبت جائزة "الأفضل" إلى شركة بومر نظير منتج وخدمة رائدة كان من شأنها تحويل هذه الصناعة وفازت مؤسسة هنغارو كونترول بجائزة الاستدامة في حين تلقت مؤسسة ماتيرنا جائزة الفئة "الذكية" وحازت مؤسسة أفينتورا على جائزة "خدمة العملاء".

وكانت شركة ريد الشرق الأوسط للمعارض قد وسعت نطاق جاذبية المعرض من خلال إضافة منتديات إضافية حصرية مثل منتدى قادة المطارات العالمية والجمعية العامة لمنظمة نساء في الطيران ومنتدى مراقبة الحركة الجوية ومؤتمر أمن مطارات الشرق الأوسط، والأخيران إضافة جديدة لمعرض هذا العام.

وتندرج مؤسسة دبي لمشاريع الطيران الهندسية ومؤسسة مطارات دبي وهيئة دبي للطيران المدني ووكالة دبي الوطنية للسفر الجوي ضمن الداعمين الأساسيين لمعرض المطارات، في حين دعمت شرطة دبي وجمارك دبي مؤتمر أمن مطارات الشرق الأوسط، واستمد منتدى مراقبة الحركة الجوية دعمه من مؤسسة دبي لخدمات الملاحة الجوية ومؤسسة غال انس العالمية للوجيستيات الجوفضائية، بالإضافة إلى المؤسسات الأربع الداعمة الرئيسية لأعمال المعرض.

وجذب منتدى قادة المطارات العالمية الذي نظمه مركز المحيط الهادي للطيران مشاركة أوسع في هذه الصناعة، فيما تناول منتدى مراقبة الحركة الجوية تعزيز تدفق حركة الطيران بشكل آمن ومنظم وسريع.


تعليقات