تكنولوجيا

مبادرة "السعودية تبرمج" تجذب 1.5 مليون سعودي

الإثنين 2019.2.11 06:52 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 224قراءة
  • 0 تعليق
مليون سعودي يتحدثون لغة البرمجة في مبادرة "السعودية تبرمج"

مليون سعودي يتحدثون لغة البرمجة في مبادرة "السعودية تبرمج"

اختتمت المملكة العربية السعودية فعاليات النسخة الثانية من مبادرة "السعودية تبرمج"، والتي أطلقتها جمعية "مسك" الخيرية في سبتمبر/أيلول من عام 2018، بهدف تعليم أساسيات علوم البرمجة والتفكير المنطقي لجميع فئات المجتمع بمختلف أعمارهم.

وقالت ديمة اليحيى مستشارة ورئيسة مسك للابتكار، لـ"العين الإخبارية": "المبادرة تستهدف تعزيز وتمكين ثقافة البرمجة، وبناء المهارات اللازمة لاحتراف لغة المستقبل"، موضحة أن المبادرة استمرت 100 يوم من 2 سبتمبر/أيلول في جميع مناطق المملكة العربية السعودية، عبر دروس إلكترونية موجهة بأسلوب سهل لتعلم البرمجة، انطلاقاً من أساسيات البرمجة وصولاً إلى الاحتراف والتأهل في سوق العمل، كما قدمت المبادرة ورش عمل في 10 مدن بالمملكة.

وأضافت: "مبادرة السعودية تبرمج في نسختها الأولى استطاعت أن تحقق المركز الرابع عالمياً في أكثر عدد مشتركين، بواقع 300 ألف مشترك ومشتركة، والنجاح الذي تحقق دفعنا لتدشين النسخة الثانية بشراكة مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، إلى جانب الشريك المعرفي وزارة التعليم في المملكة". 

وكشفت مستشار مسك للابتكار أن المملكة العربية السعودية التي يقدر عدد سكانها نحو 32 مليون نسمة شارك منهم في النسخة الثانية من المبادرة 1.2 مليون مبرمج من مختلف الأعمار، لافتة إلى أن 2% من نسبة المشتركين كانوا في أعمار فوق الـ60 عاماً، إلى جانب المشاركات الفاعلة من المرأة السعودية، والتي جاءت نسبتها 53%، أيضاً شارك 139 دولة و190 محافظة وقرية في المملكة.

وقالت "اليحيى" إن مبادرات مسك الخيرية تأتي في إطار الخطط الطموحة لرؤية المملكة 2030، والتي تهدف إلى نشر صناعة التقنية والبرمجة في المملكة، والاحتراف في فنونها، إلى جانب اكتساب مهارات القرن الـ21، والتفكير التحليلي والتقدم في قائمة الدول المتميزة في هذا المجال.

من جانبها، قالت ريما محمد المحيسن، الفائزة بالمركز الثاني في مسابقات مبادرة "السعودية تبرمج": "المجتمع السعودي يسعى سريعاً إلى التطور في مجالات البرمجة والتقنيات الحديثة"، لافتة إلى أن المرأة السعودية شاركت بقوة في النسخة الثانية، وحققت نجاحات كبيرة مما يؤكد أن المرأة السعودية في مختلف أعمارها لديها القوة والإصرار على تحقيق نفسها في مختلف مجالات العمل".

تعليقات