مجتمع

محمد بن راشد يكرم الفائز بتحدي الجامعات العالمي بقمة الحكومات بدبي

الأربعاء 2019.2.13 12:53 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 95قراءة
  • 0 تعليق
محمد بن راشد يكرم الفائز بتحدي الجامعات العالمي

محمد بن راشد يكرم الفائز بتحدي الجامعات العالمي

كرّم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، فريق كلية "تاك" للأعمال في جامعة دارتموث بالولايات المتحدة الأمريكية الذي فاز بتحدي الجامعات العالمي لاستشراف حكومات المستقبل في الدورة الـ3، وذلك خلال حفل تكريم الفائزين بجوائز الدورة السنوية الـ7 من القمة العالمية للحكومات.

وفاز المشروع الذي قدمه خريجو الكلية لتميزهم من بين 109 طلاب من 19 جامعة من أفضل جامعات العالم تصنيفاً من جميع قارات العالم، عبر تقديم خطة إعادة إعمار عشرية متكاملة لدولة متخيلة عانت من النزاعات والحروب.

ورصد السيناريو المتخيل لتحدي هذا العام مبلغ 100 مليار دولار، وضعها في تصرف الطلبة المتنافسين الذين طُلب منهم وضع خطة إعادة الإعمار خلال الأيام الـ3 للقمة، حيث عرض كل فريق مشروعه في يومها الختامي.

وتنوعت الخطط التي قدمها خريجو الجامعات المتنافسة، فمنها ما ركز على إعادة بناء الثقة بين مواطني الدولة المتخيلة والمؤسسات الحكومية فيها، ومنها ما تخصص في تعزيز الأمن الغذائي للدولة، أو تأليف لجان متعددة بحسب اختصاصها للعمل على إنجاز خطة إعادة الإعمار أو تطوير البنية التحتية، وإنعاش الحركة التجارية أو الاستثمار في بناء وإعادة تأهيل القدرات البشرية، أو إنشاء المناطق الحرة، أو بناء نماذج حوكمة عملية لإعادة الإعمار.


وتألفت لجنة تحكيم المسابقة من الدكتور أحمد بن عبدالله حميد بالهول الفلاسي وزير الدولة الإماراتي لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، وماركوس رينيش نائب الرئيس للسياسات العامة في شركة فيسبوك أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، وريتشارد سونداردجي الرئيس التنفيذي لبنك "سوسيتيه جنرال" الشرق الأوسط، وبول بينيت الرئيس التنفيذي للابتكار في شركة "آيديو".

وقيّمت اللجنة المشاركات من كل جامعة وفق 4 معايير، هي: الإبداع والابتكار بنسبة 40% من التقييم، والتأثير والشمولية بنسبة 25%، والجدوى وإمكانية التطبيق بنسبة 20%، وطريقة العرض بنسبة 15%.

أما الجامعات المشاركة في تحدي الجامعات العالمي لاستشراف حكومات المستقبل في الدورة الـ7 من القمة فهي: كلية لندن للأعمال، وآي إي سي إي بيزنس سكول، وكلية الأعمال في جامعة سيدني، وكلية سايد للأعمال في جامعة أكسفورد، ومعهد إنسياد للأعمال، وكلية الصين- أوروبا الدولية للأعمال، والجامعة الأمريكية في القاهرة، والمعهد الهندي للإدارة، وكلية لي كوان يو للسياسات العامة، وجامعة طوكيو، وجامعة الإمارات- فرع العين، وكلية "تاك" للأعمال في جامعة دارتموث بالولايات المتحدة، وكلية ديسوتيلز في جامعة مكجيل، وأمبيريال كوليدج في لندن، وكلية ودرو ويلسون في جامعة برنستون، وجامعة كورنيل، وكلية وارتون في جامعة بنسلفانيا، وكلية كينيدي في جامعة هارفارد، وكلية آي إن سي آي إي للأعمال.

تعليقات