مجتمع

مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل ينطلق الإثنين

الأحد 2018.10.7 01:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 126قراءة
  • 0 تعليق
شعار مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل

شعار مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل

تنطلق، الإثنين، فعاليات الدورة الثانية من مجلس محمد بن زايد لأجيال المستقبل؛ التي تعقد تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، وتستمر يومين بمركز أبوظبي الوطني للمعارض، وذلك تحت شعار "قادة اليوم يلتقون بقادة الغد".

يحضر فعاليات الدورة، الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، و الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، ونورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، وناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين، وحصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية المجتمع، والدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير دولة لشؤون التعليم العالي والمهارات المتقدمة، وشما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب، ومريم بنت محمد بنت سعيد حارب المهيري وزيرة دولة مسؤولة عن ملف الأمن الغذائي المستقبلي، وسارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة مسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة، وعمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي.

كما يحضر الدورة خلدون خليفة المبارك رئيس جهاز الشؤون التنفيذية - أبوظبي، والدكتور علي راشد النعيمي رئيس دائرة التعليم والمعرفة - أبوظبي، ومحمد عبدالله الجنيبي رئيس المراسم الرئاسية بوزارة شؤون الرئاسة، و مبارك الشامسي المدير العام لمركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، وعبدالله لوتاه المدير العام للهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، وعبدالله بن طوق الأمين العام لمجلس الوزراء، ومحمد العبار رئيس مجلس إدارة إعمار العقارية.

وتشهد دورة هذا العام عقد أكثر من 300 جلسة تفاعلية بمشاركة نخبة من المتحدثين الدوليين والمحليين، و تستضيف عددا كبيرا من أكثر الشخصيات إلهاما في الإمارات للتفاعل المباشر مع طلبة الإمارات الذين يتيح لهم المجلس فرصة الالتقاء والتواصل المباشر مع قادة الثقافة والمجتمع والتكنولوجيا في دولة الإمارات.

و قال محمد خليفة النعيمي، مدير مكتب شؤون التعليم بديوان ولي عهد أبوظبي: "يسعدنا ويشرفنا الإعلان عن مشاركة قيادات ملهمة ومرموقة في أعمال المجلس في دورته الثانية التي نوفر من خلالها تجربة غنية وقيمة للمشاركين"، لافتا إلى أن دورة هذا العام شهدت إقبالا كبيرا في عدد المشاركات.

و أشار إلى وجود أكثر من 50 شريكا للدورة هذا العام؛ من بينهم إكسبو 2020 دبي و لجنة الألعاب الإقليمية للأولمبياد الخاص وشركة مبادلة وشركة مصدر وغيرهم، إلى جانب استضافة مجموعة كبيرة من ورش العمل والمحادثات والجلسات الهامة ما يجعل منه حدثا يحمل أهمية كبيرة للطلاب الإماراتيين، مؤكدا مشاركة نخبة من الخبراء الإقليميين والدوليين في قطاعات ومجالات متنوعة.

و أضاف إن هناك 300 جلسة تفاعلية على أجندة المجلس لهذا العام، تناقش خمسة موضوعات رئيسية، و هي العلوم والتكنولوجيا وريادة الأعمال والقيادة والتنمية والثقافة والفنون والإعلام والرياضة واللياقة البدنية، مؤكدا أن فترة انعقاد المجلس ستكون حافلة بالنقاشات وتبادل المعرفة والحوار البناء وتشجيع الطلبة على أن يكونوا قادة في حياتهم ومستعدين لرسم مستقبل أفضل لأنفسهم ولوطنهم.

تعليقات