سياسة

أبواق قطر تبث سمومها في المغرب عبر "كبير الظلاميين"

الخميس 2018.4.19 12:22 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 1247قراءة
  • 0 تعليق
الجزيرة تواصل العمل على زعزعة استقرار الدول العربية

الجزيرة تواصل العمل على زعزعة استقرار الدول العربية

لم تكتف دولة قطر باستهداف أمن واستقرار المغرب عبر توفير الدعم لجبهة البوليساريو الانفصالية، من خلال شبكة "الجزيرة"، الذراع الإعلامية لقطر فحسب، بل كشفت عن دعمها إحدى الجماعات المحظورة في المغرب من خلال فتح منبرها الإعلامي لبث سموم الفتنة وزعزعة الاستقرار الذي تشهده الرباط.

"كبير الظلاميين" كما تسميه وسائل إعلام مغربية محمد عبادي الأمين العام لجماعة "العدل والإحسان" المحظورة في المغرب، قال في حوار مطول على موقع "الجزيرة نت" إن الاستقرار السياسي الذي يعيشه المغرب بمثابة الهدوء الذي يسود قبل العاصفة.

الجماعة المحظورة التي رفضت منح عبادي لقب المرشد العام واحتفظت بلقب المرشد لمؤسسها عبدالسلام ياسين، تتهمها السلطات المغربية بالتورط في تأجيج الأوضاع بمدينة جرادة في مارس/آذار الماضي، وهو ما أكده زعيم الجماعة في حواره مع الموقع القطري الذي يرفع شعار النظام القطري بدعم كل خائن لوطنه.

وكعادة قطر تجيد صناعة الفوضى ودعم كل من يزعزع استقرار الدول العربية باستخدام مختلف الوسائل المتاحة، خاصة الإعلام، أفرد موقع فضائية الفتنة مساحة كبيرة لمرشد الجماعة المحظورة، أمس الأربعاء، ليرسل تهديداته إلى المغرب، معترفا بأن أعضاء جماعته "يشاركون في الاحتجاجات التي يعرفها المغرب، ويُسهمون في تأطيرها" وفق تعبيره.

تعليقات