فن

قلب أمه.. نجاح نسبي لا يمنع انتظار عودة الثلاثي شيكو وهشام وفهمي

الخميس 2018.6.28 10:12 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 636قراءة
  • 0 تعليق
شيكو وأحمد فهمي وهشام ماجد

شيكو وأحمد فهمي وهشام ماجد

في ثاني اختبار سينمائي لهما بعد انفصالهما عن أحمد فهمي، يخوض الممثلان المصريان شيكو وهشام ماجد المنافسة في موسم عيد الفطر الحالي بفيلم "قلب أمه"، محققين المركز الثالث بين الأفلام المتنافسة بإيرادات تصل لنحو 9 ملايين جنيه منذ بداية عرضه وحتى الآن.

ولم يمنع النجاح النسبي لبطلي "قلب أمه" محبي الثلاثي أحمد فهمي وشيكو وهشام ماجد من انتظار عمل يجمعهم معا.


علاقة استثنائية جمعت "الثلاثي" منذ أول ظهور لهم عام 2002 بفيلم "رجال لا تعرف المستحيل"، المأخوذ عن قصة فيلم "الطريق إلى إيلات"، قدموا بعدها تجربة أخرى بروح الهواة بعنوان "أفيش وتشبيه" عام 2006، قبل أن تبدأ نجوميتهم في الانطلاق عام 2008 في فيلم "ورقة شفرة" الذي تصدر قمة الإيرادات وقت عرضه.


في 2010 كان التأكيد على نجاح الثلاثي بفيلم "سمير وشهير وبهير"، الذي تربع أيضا وقت عرضه على عرش الإيرادات، وحصل فهمي وماجد وشيكو حينها على لقب ثلاثي صناع البهجة على غرار ثلاثي أضواء المسرح سمير غانم وجورج سيدهم والضيف أحمد، وأصبح الثلاثة بعد هذا الفيلم مصدر ثقة الجمهور.

عام 2012 قدم الثلاثي فيلم "بنات العم" الذي جاء حسب كثير من النقاد أقل إبداعا من التجارب السابقة، رغم نجاحه في شباك التذاكر وتحقيقه إيرادات مرتفعة، ولكن قبل أن ينطفئ نجمهم، ذهب الثلاثي إلى الدراما التلفزيونية بمسلسل "الرجل العناب" ليحققوا به نجاحا كبيرا في الموسم الرمضاني 2013.

واستمر  ارتباط الثلاثي حتى قدموا فيلم "الحرب العالمية الثالثة" عام 2014، الذي يعد الأنجح لهم على الإطلاق، وتجاوزت إيراداته 30 مليون جنيه، ولكنه كان على غير المتوقع آخر تجاربهم السينمائية المشتركة، ليتفكك هذا الثلاثي إلى كيانين؛ الأول أحمد فهمي منفردا، والثاني إلى شيكو وهشام ماجد.


ورغم حرص النجوم الثلاثة على عدم إعلان هذا الانفصال، فإن الجمهور استنتج ذلك في موسم عيد الأضحى عام 2016، حيث نافس هشام ماجد وشيكو بفيلم "حملة فريزر"، بينما نافس أحمد فهمي في الموسم نفسه بفيلم "كلب بلدي".

كانت هذه هي المنافسة الأولى بين الشركاء الثلاثة بعد الانفصال، وحسمها أحمد فهمي لصالحه بتحقيق "كلب بلدي" المركز الثاني في هذا الموسم بإيرادات بلغت 13 مليون جنيه تقريبا، بينما احتل شيكو وهشام ماجد المركز الرابع بفيلم "حملة فريزر" بإيرادات بلغت 7 ملايين جنيه تقريبا.


ويبقى السؤال، هل يعود الثلاثي هشام ماجد وشيكو وأحمد فهمي للعمل معا مرة أخرى بعد مرور 4 سنوات على الانفصال، خاصة أنه لم تكن لديهم أزمة في تقديم برنامج "الفرنجة" مجتمعين خلال هذه الفترة، أم يتمسك كلا الطرفين بالمنافسة منفردا سينمائيا ودراميا؟



تعليقات