اقتصاد

نمو إيرادات "مبادلة" إلى 23 مليار دولار في النصف الأول من العام

الخميس 2017.9.28 12:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 991قراءة
  • 0 تعليق
أحد استثمارات مبادلة- الصورة من الموقع الرسمي للشركة

أحد استثمارات مبادلة- الصورة من الموقع الرسمي للشركة

 حققت شركة مبادلة للاستثمار (مبادلة) -التي تتخذ من أبوظبي مقراً- أداءً مالياً وتشغيلياً قوياً خلال النصف الأول من العام الجاري.  

وعكس هذا الأداء النتائج المالية لكلٍّ من شركة الاستثمارات البترولية الدولية (آيبيك)، وشركة مبادلة للتنمية، اللتين أثمر دمجهما عن إنشاء شركة "مبادلة للاستثمار".

وقال خلدون خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب للمجموعة في بيان على موقع الشركة الالكتروني " تعكس نتائج النصف الأول للعام 2017، قوة وحجم محفظة الاستثمارات المتنوعة لشركة مبادلة للاستثمار.

وأضاف "ستمكننا هذه المحفظة إلى جانب ميزانية الشركة وأصولها القوية، من مواصلة جهودنا نحو تحقيق التكامل وتطوير الشركات والأصول ضمن قطاعات الأعمال العالمية في شركتنا".

وتشمل قطاعات الأعمال الرئيسية لشركة مبادلة للاستثمار كلاً من الاستثمارات البديلة والبنية التحتية، والبترول والبتروكيماويات، والتكنولوجيا والصناعة والتعدين، وصناعة الطيران والطاقة النظيفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وقال البيان "زاد حجم إيرادات الشركة إلى 83.4 مليار درهم إماراتي -نحو 23 مليار دولار- مقارنة مع 72.9 مليار درهم نحو 20.2 مليار دولار للفترة نفسها من العام 2016.

ويرجع ذلك إلى الأداء المتميز وارتفاع الإيرادات المتأتية من قطاعات الأعمال الأربعة، ولا سيما قطاعات الاستكشاف والإنتاج (النفط والغاز)، وأشباه الموصلات، وصناعة الطيران.

وبلغ حجم الدخل التشغيلي 5.5 مليار درهم مقارنة مع 3.3 مليار درهم للفترة نفسها من العام 2016، مدفوعاً بأداء قطاع البتروكيماويات والتكرير، والخدمات الدفاعية، وصناعة الألمنيوم.

وبلغت الأرباح 4.2 مليار درهم مقارنة مع نتائج سالبة بقيمة 4.7 مليار درهم للفترة نفسها من العام 2016، في حين بلغ حجم إجمالي الدخل الشامل 6.8 مليار درهم مقارنة مع نتائج سالبة بقيمة 5.4 مليار درهم للفترة نفسها من العام 2016

وجاء ذلك مدفوعاً بشكل رئيسي بالارتفاع في قيمة الاستثمارات المالية والتغيرات الإيجابية في أسعار الصرف، إلى جانب الحصول على مبلغ تمويل جمعته شركة "نوفا للكيماويات" بقيمة 7.7 مليار درهم إماراتي (2.1 مليار دولار أمريكي)، وقد تم توظيف هذا المبلغ بعد 30 يونيو2017 لإنجاز صفقة الاستحواذ على مصنع للبتروكيماويات في لويزيانا – الولايات المتحدة الأمريكية، إلى جانب.

وبلغ إجمالي الموجودات 465.5 مليار درهم بتاريخ 30 يونيو 2017 مقارنة مع 449.7 مليار درهم في نهاية العام 2016، وذلك نتيجة ارتفاع قيمة الأصول في الاستثمارات المالية، والأرباح السنوية للأسهم

وبلغ إجمالي حقوق الملكية 235.4 مليار درهم في نهاية شهر يونيو 2017 مقارنة مع228.3 مليار درهم في نهاية العام 2016.

وبلغت نسبة المديونية 28% في نهاية يونيو 2017 مقارنة مع 30% في نهاية 2016.

وحافظ التصنيف الائتماني لكلٍ من شركة المبادلة للتنمية، وشركة الاستثمارات البترولية الدولية على مستواه عند AA/AA/Aa2 من قبل كلٍ من "موديز"، و"ستاندرد آند بورز" وفيتش" على التوالي.

وقال كارلوس عبيد، الرئيس المالي في شركة مبادلة للاستثمار: "عملنا في النصف الأول 2017 على دمج وتكامل محفظتي الاستثمارات تحت مظلة شركة مبادلة للاستثمار، لقد تمكنا من ترشيد النفقات، مع تحقيق الأرباح من بيع الأصول الناضجة، وزيادة الأرباح، وخفض معدل المديونية".

ويشير البيان الى أن مبادلة التزمت باستثمار 55.1 مليار درهم إماراتي (15 مليار دولار أمريكي) في صندوق "سوفت بنك فيجن"، البالغ قيمته الإجمالية 367.4 مليار درهم إماراتي (100 مليار دولار أمريكي). ويتركز عمل هذا الصندوق على الاستحواذ على حصص أغلبية وأقلية في شركات التكنولوجيا العامة والخاصة، القائمة والناشئة، التي تتطلب استثمارات ضخمة.

وأعلنت "أرديان"، الشركة الفرنسية المتخصصة في الاستثمارات الخاصة عن استثمار مبلغ يقارب 9.1 مليار درهم إماراتي (2.5 مليار دولار أمريكي) في صندوق للأسهم الخاصة تديره "مبادلة للاستثمارات المالية"، كما التزمت "أرديان" إلى جانب مجموعة من شركات الاستثمار العالمية باستثمار مبلغٍ يقارب 5.5 مليار درهم إماراتي (1.5 مليار دولار أمريكي) في محفظة الأسهم الخاصة، التي تديرها "مبادلة للاستثمارات المالية"، وإلى جانب ذلك، التزمت "مبادلة" ومجموعة "أرديان" للمستثمرين بتأسيس صندوق استثماري توفران بموجبه رؤوس أموال أولية بشكل متساوٍ ومشترك.


في قطاع البترول والبتروكيماويات حصلت "مبادلة للبترول" على جميع الموافقات اللازمة لتطوير الحقل البحري للنفط والغاز "كا رونغ دو" في فيتنام، والذي ستشغله شركة ريبسول.

كما استثمرت شركة "نوفا" للكيماويات مبلغ 7.7 مليار درهم إماراتي (2.1 مليار دولار أمريكي) في الربع الثاني من 2017 للاستحواذ على أحد أكبر مصانع البتروكيماويات في الولايات المتحدة الأمريكية في جيسمار- لويزيانا، مما عزز قدرتها على خدمة العملاء الأمريكيين والدوليين.

وفي التكنولوجيا والصناعة والتعدين باعت مبادلة 45 مليون سهم بقيمة 2.25 مليار درهم إماراتي (613 مليون دولار أمريكي) في شركة "ايه إم دي" في مارس 2017 في إطار استراتيجيتها للاستثمار طويل الأجل. ثم باعت 40 مليون سهم أخرى بقيمة 1.93 مليار درهم إماراتي (526 مليون دولار) في أغسطس 2017، في حين احتفظت مبادلة بنسبة 12.9% من الأسهم لتبقى المساهم الأكبر في شركة أشباه الموصلات التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها.

وفي صناعة الطيران والطاقة النظيفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات باعت مبادلة 40% من حصتها في شركة "تبريد" بقيمة 2.9 مليار درهم إماراتي إلى شركة "إنجي"، وهي شركة للطاقة مقرها فرنسا، وتبقى مبادلة المساهم الأكبر في "تبريد" بحصة 42%. .

كما أعلنت "مصدر" استحواذها على حصة 25% في محطة "هايويند" في اسكتلندا، التي تعد أول مزرعة رياح بحرية عائمة تعمل على نطاق تجاري، وذلك بالشراكة مع شركة "ستات أويل" النرويجية


تعليقات