سياسة

وزير بحكومة ميانمار يطالب بإعادة لاجئي الروهينجا في أسرع وقت

الخميس 2018.4.19 09:49 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 319قراءة
  • 0 تعليق
لاجئو الروهينجا يعانون من أوضاع سيئة في المخيمات

لاجئو الروهينجا يعانون من أوضاع سيئة في المخيمات

طالب وزير الرعاية الاجتماعية في حكومة ميانمار، وين ميات أيي، بالعمل على إعادة لاجئي الروهينجا من مخيمات بنجلاديش المجاورة في أسرع وقت ممكن.

وقال أيي للصحفيين في مدينة يانجون، بعد زيارة استمرت يومين للمخيمات قرب كوكس بازار، ينبغي أن تبدأ عودتهم في أسرع وقت ممكن قبل الأمطار الموسمية، مضيفاً أن الأوضاع في المخيمات متردية للغاية، وأعرب عن قلقه إزاء استمرار النازحين في تلك المخيمات.

والتقى وزير الرعاية الاجتماعية في ميانمار، الأسبوع الماضي، مع نحو 50 من اللاجئين الذين وصلوا في الآونة الأخيرة إلى مخيم كوتوبالونج للاجئين في جنوب شرق بنجلاديش، وذلك بحسب محمد شمس الدجي، نائب المسؤول في حكومة بنجلاديش.

وتعتبر هذه المرة الأولى التي يزور فيها عضو في حكومة ميانمار المخيمات المكتظة التي تنبعث منها الروائح الكريهة، منذ أن بدأ جيش بلاده عملية عسكرية في شهر أغسطس/آب الماضي، أجبرت نحو 700 ألف من الأقلية المسلمة للهرب عبر الحدود نحو بنجلاديش.

وقالت أورسولا مولر، مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، خلال زيارتها مخيمات لاجئي الروهينجا مؤخراً، إن "مما شاهدته وسمعته من الناس أنه لا يمكن الحصول على خدمات صحية، وهناك مخاوف بشأن الحماية ونزوح مستمر"، وتابعت "الأوضاع غير مواتية للعودة".

تعليقات