صحة

مشروع قانون إماراتي يُنظّم المساعدة الطبية على الإنجاب

الأربعاء 2019.4.17 12:11 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 60قراءة
  • 0 تعليق
جانب من انعقاد المجلس الوطني الاتحادي

جانب من انعقاد المجلس الوطني الاتحادي

وافق المجلس الوطني الاتحادي الإماراتي على مشروع قانون اتحادي بشأن المساعدة الطبية على الإنجاب.

وأكد أهمية هذا القانون في تنظيم مزاولة العمل ضمن مجال تقنية المساعدة الطبية على الإنجاب، وحماية المجتمع من الممارسات غير القانونية، مع ضمان استخدام أحدث الوسائل العلمية. 

جاء ذلك خلال الجلسة الـ13 لـ"الوطني الاتحادي"، من دور الانعقاد العادي الرابع من الفصل التشريعي الـ16، التي نُظِّمت الثلاثاء في مقر المجلس بأبوظبي، برئاسة الدكتورة أمل عبدالله القبيسي، رئيسة المجلس. 

وحسب مشروع القانون، يجب على كل شخص طبيعي أو اعتباري يتقدم بطلب الحصول على ترخيص بإنشاء مركز في دولة الإمارات، أن يلتزم بتوفير الكوادر الصحية والفنية والإدارية المختصة والمعـدات الطبية اللازمة، وذلك وفق ما تحدده اللائحة التنفيذية لهذا القانون.

حضر الجلسة، عبدالرحمن بن محمد العويس، وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني، والدكتور أمين الأميري، الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، بينما حضر جانباً من أعمال الجلسة وفد لجنة الأخوة البرلمانية الإماراتية الأردنية، الذي يُجرِي زيارةً لـ"الوطني الاتحادي".


وأكدت الدكتورة أمل عبدالله القبيسي أن الإمارات والأردن يمتلكان إرثاً تاريخياً كبيراً لعلاقات اختلطت فيها كل العوامل الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والثقافية والتعليمية، ونسجت منها نموذجاً في العلاقة بين الدول والشعوب الشقيقة.

وقالت: "أكثر ما يسعد المجلس الوطني الاتحادي، رئيساً وأعضاء، أن نرى أفكار ومقترحات وتوصيات المجلس تخرج إلى النور، لتسهم في مسيرة التنمية وبناء مستقبل أفضل ليس لشعب الإمارات فقط، بل للشعوب العربية جميعها، وعندما تتعلق هذه الأفكار بالطفل، رجل الغد، صانع المستقبل، نصبح أكثر سعادة وتفاؤلاً، لأننا نرى الأفكار تتجسّد على أرض الواقع، وتشارك في صناعة غد عربي تعلو فيه ثقافة التعايش والحوار وقبول الآخر".


تعليقات