سياسة

الناتو: قلقون من نزوع روسيا نحو بسط نفوذها

الأربعاء 2018.4.4 11:10 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 316قراءة
  • 0 تعليق
الأمين العام لحلف شمال الأطلسي

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرج

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرج اليوم الأربعاء إن الحلف قلق من دعم روسيا لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وأضاف ستولتنبرج، في تصريحات بجامعة أوتاوا، "لدينا قلق من نزوع روسيا نحو بسط النفوذ وهو ما تجلى في ضمها القرم وزعزعة استقرار شرق أوكرانيا ودعمها للرئيس السوري بشار الأسد والتدخل في شؤون الدول الأخرى.

وأكد في الوقت نفسه أن الحلف لا يسعى لعزل روسيا بعد هجوم بغاز أعصاب على جاسوس روسي سابق وابنته في بريطانيا الشهر الماضي لكن عليه اتخاذ إجراءات صارمة لإظهار استيائه من موسكو.

وكان الحلف قد طرد الأسبوع الماضي 7 دبلوماسيين من البعثة الروسية لديه وخفض الحد الأقصى للوفد من 30 إلى 20 بعد الهجوم الذي ينحي الغرب باللائمة فيه على موسكو، وهو ما ينفيه الكرملين.

وكشف ستولتنبرج عن أن الناتو يواصل العمل الجاد من أجل علاقة أفضل مع روسيا لأن موسكو جارتنا نحن لا نستهدف عزلها.

وطردت دول غربية أكثر من 100 دبلوماسي روسي لمعاقبة الكرملين على هجوم الرابع من مارس/آذار الماضي في سالزبري بإنجلترا، فيما ردت موسكو بطرد عدد مماثل للذي طرده الحلف وكل من الدول الغربية.

وعلق حلف الأطلسي كل أشكال التعاون العسكري والمدني مع روسيا بعدما ضمت روسيا القرم في 2014.

ومن المقرر أن يلتقي ستولتنبرج برئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في وقت لاحق اليوم، وسيعقدان مؤتمرا صحفيا مشتركا.


تعليقات