اقتصاد

493.3 مليون دولار إيرادات قناة السويس في يوليو

الإثنين 2018.8.6 04:12 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 163قراءة
  • 0 تعليق
قناة السويس أحد مصادر النقد الأجنبي المهمة لمصر

قناة السويس أحد مصادر النقد الأجنبي المهمة لمصر

توقع مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس تضاعف عائدات القناة قبل حلول 2023، قائلا:"كنا نستهدف تحقيق ضعف الدخل من عائدات قناة السويس بحلول 2023، لكن الأرقام تشير إلى أننا ربما قبل 2023 نحقق ضعف الإيرات الحالية".

وقناة السويس هي أسرع طريق للشحن البحري بين أوروبا وآسيا وأحد المصادر الرئيسية للعملة الأجنبية للحكومة المصرية.

ووفق حسابات رويترز فإن إيرادات قناة السويس ارتفعت إلى 493.3 مليون دولار في يوليو تموز.

وقال مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس في مؤتمر صحفي إن عائدات القناة في يوليو تموز زادت 46.2 مليون دولار مقارنة بمستواها في الشهر نفسه من العام الماضي.

وساهمت قناة السويس الجديدة بشكل كبير في زيادة الحمولات المنقولة عبر القناة، وهو ما انعكس بالإيجاب على ارتفاع عائدات القناة خلال 2017 حيث بلغت 5.3 مليار دولار بزيادة بنسبة 5.4% عن عام 2016، كما ارتفعت إيرادات قناة السويس في 2017، استمر أيضا في عام 2018، بعد أن أظهرت بيانات حصل عليها "دوت مصر"، زيادة بنسبة 14.3% على أساس سنوي في يناير الماضي والذى بلغت فيه إيرادات القناة 451.9 مليون دولار، مقابل 395.2 مليون دولار في يناير 2017.

وكشفت إحصائيات الملاحة بالقناة خلال العام المالى 2017 /2018 سجلت زيادة عائدات القناة بشكل غير مسبوق مُحققة أعلى إيراد سنوى مالى فى تاريخها مقوماً بالدولار بإجمالى إيرادات 5.6 مليار دولار مقابل 5 مليار دولار خلال العام المالى السابق 2016/2017، بزيادة قدرها 600 مليون دولار بنسبة 13%.

 كما زادت عائدات القناة مقومة بالجنيه المصرى خلال نفس الفترة بنسبة زيادة 35.3% تعادل 25.8 مليار جنيه، حيث بلغت العائدات خلال العام المالى 2017/2018 إجمالى 99,1 مليار جنيه مقابل 73.3 مليار جنيه خلال العام المالى 2016/2017. 

وأشار مميش إلى أن حركة الملاحة فى قناة السويس خلال العام المالى 2017/ 2018 شهدت زيادة ملحوظة فى أعداد وحمولات السفن العابرة، حيث سجلت عبور 17845 سفينة مقابل 17004 سفينة بزيادة 841 سفينة بنسبة ارتفاع قدرها 4.9%، فيما سجلت الحمولات الصافية خلال العام المالى 2017/2018 زيادة كبيرة بلغت 97,6 مليون طن بنسبة 9.8%، حيث تجاوزت الحمولات العابرة المليار طن مقابل 995 مليون طن خلال العام المالى السابق 2016/2017 . 

وأضاف مميش أن هيئة قناة السويس اتخذت خطوات سباقة نحو تطوير المجرى الملاحى للقناة لتعزيز مكانتها التنافسية مع الطرق الملاحية الأخرى، كما انتهجت القناة فى هذا الصدد سياسات تسويقية مرنة أثمرت عن جذب خطوط ملاحية جديدة لم تكن تعبر من قبل محققة إيرادات قدرها 600 مليون دولار فى الفترة من يوليو 2017 إلى نهاية يونيو 2018، موضحا أن قناة السويس يعمل بها قرابة الـ 25 ألف عامل مصري، ولا يوجد فيهم أجنبي واحد وتدار بكفاءة عالية.

وأوضح "مميش" أن تكلفة قناة السويس الجديدة حوالى 20 مليار و 417 مليون جنيه، وإيرادات العام الحالى تساوى تكلفة حفر القناة الجديدة، مشيرًا إلى أن العام الماضى شهد مرور أكثر من مليار طن بضاعة، مشيرًا إلي أن المنطقة الاقتصادية صاعدة وواعدة وخلال عام من الآن ستكون المنافس الأول للمناطق الاقتصادية الأخرى، حيث يوجد 116 مشروع على الأرض يتم دراستها بدقة كاملة، مضيفًا:"تم وضعنا على طريق الحرير بالنسبة للصين كأسرع قناة ملاحية، ولذا يجب أن نؤهل أنفسنا لاستقبال السفن العملاقة".

واحتفلت مصر الاثنين بمرور ثلاث سنوات علي افتتاح قناة السويس الجديدة، حيث نظمت هيئة القناة احتفالية كبري بمحافظة الإسماعيلية حضرها عدد من المسئولين ورجال الدولة والإعلاميين.

 

تعليقات