منوعات

احتفالات رأس السنة في دبي تجمع مليوني شخص

الجمعة 2019.1.4 01:16 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 141قراءة
  • 0 تعليق
جانب من احتفالات رأس السنة في دبي

جانب من احتفالات رأس السنة في دبي

شارك أكثر من مليوني شخص في احتفالات رأس السنة الميلادية الجديدة 2019 بمدينة دبي التي شهدت عروضاً ضخمة وفعاليات متنوعة بمناطق متعددة داخل المدينة أسعدت المحتفلين ميدانياً وشاهدها مئات الملايين عبر شاشات مختلف وسائل الإعلام.

وشكر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الجنود المجهولين الذين وقفوا وراء نجاح احتفالات دبي برأس السنة الميلادية الجديدة 2019.

 وقال في تغريدة على حسابه في تويتر: "احتفل في دبي الملايين... وشاهد احتفالاتها مئات الملايين... تم ذلك بيسر وسهولة وسلاسة... نشكر الجنود المجهولين الذين وقفوا وراء نجاح الحدث.. لجنة تنظيم الفعاليات.. فخور بكم دائماً".

من جانبه، أشاد اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي بالمهنية والحرفية العالية للجنة تأمين الفعاليات في إمارة دبي خلال تطبيقها خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدمية لتأمين فعاليات احتفالات رأس السنة الميلادية في وسط مدينة دبي بمشاركة 40 جهة حكومية وشبه حكومية وخاصة.

وأشار المري إلى أن تطبيق الخطة أسهم في سلاسة حركة المحتفلين دون وقوع أية حوادث سواء وفيات أو إصابات أو تدافع، الأمر الذي انتهى إلى إسعاد ما يقارب مليوني شخص شاهدوا الحدث العالمي على أرض الواقع إلى جانب نقل الصورة التي تليق بسمعة مدينة دبي في تنظيم أفضل العروض والفعاليات الضخمة.

وأكد أن احتفالية رأس السنة تعد من أهم الفعاليات التي تنظمها إمارة دبي، لافتاً إلى أن لجنة تأمين الفعاليات وشرطة دبي وكافة الشركاء حرصوا على إخراج الحدث العالمي على أحسن وجه، وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في أن تكون دبي دائماً وجهة عالمية متميزة في تنظيم أفضل العروض والفعاليات العالمية بامتياز.

من جانبه، أكد العميد سيف مهير المزروعي مدير الإدارة العامة للمرور رئيس لجنة تأمين الفعاليات، أن اللجنة طبقت خطة الإجراءات الأمنية والتنظيمية والخدماتية بحرفية عالية خلال فعاليات رأس السنة مستمدة خبرتها من الأعوام الماضية في تنظيم وتأمين سلاسة انتقال الجمهور إلى أماكن الفعاليات والعودة إلى منازلهم بأمن وأمان بعد الاستمتاع بالعروض الخاصة والهادفة إلى إسعادهم.

وأثنى المزروعي على جهود فريق العمل من مختلف الدوائر الحكومية وشبه الحكومية والخاصة التي عملت جنباً إلى جنب من أجل إخراج الحدث وفق أفضل الممارسات ونقل الصورة المشرفة لاحتفالات رأس السنة الميلادية في دبي وتلبية توقعات الملايين ممن تابعوا الحدث ميدانياً وعبر شاشات مختلف وسائل الإعلام.

ونوه بتعاون أفراد الجمهور مع أفراد الشرطة والالتزام بالتعليمات المرورية، ما أسهم في سلسلة الحركة والتنقل دون قوع إصابات أو تدافع.

وأشاد في الوقت ذاته بالتزام أفراد الجمهور بالتوجه للمناطق المخصصة للاحتفال في وقت مبكر، واطلاعهم على التعليمات التي نشرت عبر تطبيقات شرطة دبي الذكية، وتطبيق لجنة تأمين الفعاليات، وعبر وسائل الإعلام المختلفة ووسائل التواصل الاجتماعي، وهو ما حقق التواصل الذكي معهم وأسهم في إخراج الاحتفالات دون تسجيل أية إصابات.

تعليقات