ثقافة

المقبرة ٣٤٧٧ بسقارة تكشف تاريخ أقدم جبن في العالم

الإثنين 2018.8.20 02:47 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 218قراءة
  • 0 تعليق
على يد الأثري البريطاني ولتر إميري

أول اكتشاف للجبن كان بمقبرة تعود لعصر الأسرة الثانية الفرعونية

نشرت مجلة الكيمياء التحليلية، التابعة لجمعية الكيمياء الأمريكية، هذا الأسبوع، بحثا عن اكتشاف أقدم جبنة في العالم في مقبرة "بتاحمس"، عمدة مدينة ممفيس عاصمة جنوب مصر القديمة، وقالت إنها تعود إلى 3200 عاما، وتحديدا 1200 قبل الميلاد.

الاكتشاف أحدث ضجة عالمية، ولكن المفاجأة التي اختص كاتب علم المصريات بسام الشماع بوابة "العين الإخبارية" بها، أن هذه الجبنة ليست الأقدم في التاريخ المصري، مستشهدا على ذلك باكتشاف يحمل اسم عالم الآثار البريطاني ولتر إميري عام 1962.

يقول الشماع أن عالم الآثار إميري اكتشف مقبرة في سقارة تعود إلى الأسرة الثانية (2650 – 2750 )، وحملت رقم 3477 وهي تخص سيدة وصفها بأنها من الفئات الأقل ثراء، وعثر بداخلها على "وجبة جنائزية"، وجدت بجوار التابوت، وكان من مكوناتها أوان صغيرة تحتوي على نوع من الجبن. 

ويضيف أن إميري وثق هذا الاكتشاف ومكونات الوجبة الجنائزية في بحث تم نشره، وتوجد معلومات عنه في موقع جامعة لندن، كما تم نشر تفاصيله في كتاب لعالم الآثار البريطاني تمت ترجمته إلى اللغة العربية. 

ووفق تفاصيل كتاب إميري الذي يحمل عنوان "مصر في العصر العتيق: الأسرتان الأولى والثانية"، فإن الأواني الصغيرة التي تحتوي على نوع من الجبنة هي المكون الحادي عشر في الوجبة الجنائزية، والتي احتوت أيضا على سمان مطهو، طاجن حمام، سمكة مطبوخة، أضلاع من اللحم البقري، أرغفة صغيرة مثلثة من القمح، كليتين مطهوّتين، نوع من العصيدة المصنعة من دقيق القمح، كعك صغير مستدير، فاكهة نبق، فاكهة مطبوخة.

تعليقات