سياسة

استطلاع: 1 من كل 8 صوتوا لترامب يراجع نفسه

الجمعة 2017.7.21 12:48 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 4389قراءة
  • 0 تعليق
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - أرشيفية

أظهر استطلاع لـ"رويترز‭‭/‬‬ إبسوس" لآراء الناخبين الأمريكيين في انتخابات عام 2016 الرئاسية، أن نحو واحد من كل ثمانية صوتوا للرئيس دونالد ترامب قالوا إنهم ليسوا واثقين من فعل ذلك مرة أخرى بعد أن شهدوا أول 6 أشهر لترامب في السلطة. 

ورغم أن معظم من صوتوا لترامب في انتخابات الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قالوا إنهم سيدعمونه مرة أخرى؛ فإن تراجع التأييد له داخل التكتل الذي ساعده للوصول للسلطة والمؤلف من ناخبين بيض أكبر سنا يشعرون بالاستياء؛ ما قد يشكل تحديا للرئيس.

ويحتاج ترامب الذي فاز بفارق ضئيل للغاية لكل ناخب دعمه لتمرير جدول أعماله في الكونجرس المنقسم وربما الفوز بفترة رئاسية في 2020.

وأظهر الاستطلاع عدد الذين قد يصل بهم الأمر إلى حد تغيير طريقة تصويتهم، ذلك بعد إجرائه لأول مرة في مايو/أيار ومرة أخرى في يوليو/تموز الماضيين.

وفي استطلاع يوليو/تموز، قال 88% ممن استطلعت آراؤهم، إنهم سيصوتون لترامب، مقابل 12% ذكروا أنهم لن يصوتوا له "إذا أجريت انتخابات 2016 اليوم".

وأشار 7% منهم إلى أنهم لم يحسموا أمرهم، بينما أكد 5% أنهم إما سيدعمون أي مرشح آخر أو لن يدلوا بأصواتهم، أما في استطلاع مايو/أيار؛ فقال 82% فقط إنهم سيصوتون لترامب مرة أخرى.

وتظهر نتيجتا الاستطلاعين أن موقف ترامب وسط أنصاره تحسن قليلا خلال الأشهر الأخيرة، رغم فشل حزبه الجمهوري في تغيير نظام الرعاية الصحية والتحقيقات المتعددة على مستوى الكونجرس والمستوى الفيدالي بشأن صلات حملته بروسيا.

تعليقات