فن

أوبرا وينفري تفوز بجائزة "سيسيل بي دوميل" الفخرية

الإثنين 2018.1.8 12:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 162قراءة
  • 0 تعليق
أوبرا وينفري تفوز بجائزة "سيسيل بي دوميل"

أوبرا وينفري تفوز بجائزة "سيسيل بي دوميل"

منحت رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية، الإثنين، الإعلامية الأمريكية أوبرا وينفري جائزة "سيسيل بي دوميل" الفخرية، التي تُقدَّم سنويا لشخصية ذات تأثير ومساهمة ملحوظة في عالم الفن والترفيه، خلال احتفالات جائزة جولدن جلوب 2018 Golden Globe، لتصبح أول امرأة سوداء تنال الجائزة.

وألقت أوبرا وينفري لدى تسلمها الجائزة خطابا حماسيا ضجت له قاعة فندق بيفرلي هليتون لوس أنجلوس؛ حيث يقام حفل توزيع الجوائز، بالتصفيق.

أوبرا وينفري تلقي كلمتها لدى تسلمها الجائزة

وقالت أوبرا وسط تصفيق الجميع: "في عام 1964، لدى متابعتي حفل توزيع الأوسكار الـ36، أتذكر 5 كلمات قالتها إحدى الممثلات غيرت العالم بالنسبة لي: الفائز بجائزة أفضل ممثل هو سيدني بواتييه. لأجد على الشاشة ممثلا أسود البشرة، ما زلت أتذكر رابطة عنقه البيضاء حتى هذه اللحظة"، لافتة إلى أن والدتها حينذاك كانت تعاني آلام العظام بسبب تنظيفها بيوت الآخرين.

وأضافت: "بعد عدة أعوام، حصلتُ على جائزة سيسيل بي دوميل، لأصبح أول امرأة سوداء تتسلم هذه الجائزة، وأود أن أشارك هذه اللحظة مع كل الفتيات الصغيرات اللاتي يشاهدن الحفل الآن"، وأهدت جائزتها إلى كل من يعملون على كشف الأسرار والفساد والفضائح.

وأشادت الإعلامية الأمريكية بالدور الذي لعبته حملة "ME_TOO" في الكشف عن فضائح ومزاعم التحرش في هوليوود، والتي انطلقت لأول مرة في عام 2007.

وقالت: "أود أن أعرب عن امتناني لكل النساء اللائي تحدثن عما تعرضن له، وهناك سيدات لا نعرف أسماءهن، ولفترة طويلة لم يكن من الممكن لهن التحدث عما واجهنه من عنف من قبل بعض الرجال، بسبب قوتهم أو نفوذهم، إلا أن هذا الوقت انتهى".

ووجهت كلماتها إلى من يتابعنها من فتيات، قائلة: "هناك يوم جديد أكثر إشراقا يُحلق في الأفق، لا تخفن من أي شيء".

وتفاعل حضور الحفل مع خطاب وينفري الحماسي، خصوصا أنه يأتي في وقت تطال اتهامات التحرش مشاهير هوليوود، وأبرزهم الممثل ككيفن سبايسي، والمنتج الشهير هارفي واينستين.

وللإعراب عن تضمانهم، ارتدى نجوم ونجمات حفل جولدن جلوب 2018، ملابس سوداء، ووضعوا على ملابسهم دبابيس كُتب عليها "انتهى الوقت".

تعليقات