فن

مرشحات "جولدن جلوب" بصحبة 8 ناشطات من "تايمز أب" على السجادة الحمراء

الإثنين 2018.1.8 04:42 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 135قراءة
  • 0 تعليق
مسيرة لحملة "مي تو" ضد التحرش

مسيرة لحملة "مي تو" ضد التحرش

في إطار دعمهن لحملة "تايمز أب" ضد التحرش الجنسي وعدم المساواة، قرر عدد من النجمات المرشحات لجوائز جولدن جلوب أن يصطحب كل منهن ناشطة من الحملة لتظهر بجانبها على السجادة الحمراء.

وبحسب موقع جريدة "نيويورك تايمز" فإن كلا من ميريل ستريب وإيما واتسون وميشيل ويليامز وسوزان ساراندون وشيلين وودلي ولورا ديرن وإيمي بوهلر قررن أن يعبرن بطريقة أكثر وضوحا عن دعمهن لحملة"تايمز أب" ضد التحرش الجنسي وعدم المساواة بين الجنسين في المجتمعات، بأن يظهر 8 من الناشطات بجانبهن على السجادة الحمراء لحفل جولدن جلوب، تقديرا من النجمات للدور الاجتماعي الذي تلعبه الناشطات، ولتسليط الضوء على ظاهرة التحرش الجنسي الذي تتعرض له النساء المهمشات، بسبب عرقهن أو طبقتهن الاجتماعية في مجتمعاتهن. ويأتي ظهور هؤلاء الناشطات كجزء من مبادرة دعمهن التي تتضمن أيضا استخدام التعبير الرمزي مثل ارتداء اللونين الأبيض والأسود والدعم المالي والمتمثل في إنشاء صندوق قانوني لمكافحة التحرش الجنسي. 

وصرحت الناشطات، في بيان مشترك لهن، بأنهن يأملن في أن يسهم ظهورهن على السجادة الحمراء لجولدن جلوب، في أن يسلط الضوء على الذين يرتكبون التحرش الجنسي ويمارسون العنف وعدم المساواة ويعيشون في المجتمع هاربين غير معاقبين، مضيفات أنهن اقتربن من نقطة التحول التي يسعين إليها، التي يهدفن منها لتغيير ثقافة العنف ضد المرأة وأي قوانين من شأنها أن تقلل منها في مجتمعهن. 

ومن المقرر أن تصطحب النجمة ميشيل ويليامز  المرشحة عن دورها في "أوول ذا ماني إن ذا وورلد"، على السجادة الحمراء الناشطة ترانا بورك مدير المؤسسة غير الربحية "جيرلز فور جيندر إكوتي" و المؤسسة لحركة "مي تو"، والنجمة إيما واتسون المرشحة عن دورها في "باتل أوف ذا سيكسيس" ستصطحب ماريا لاراسي المدير التنفيذي للشبكة البريطانية "إمكان" التي تضم المنظمات التي تعمل في مجال إنهاء العنف ضد أصحاب البشرة السمراء والنساء المهمشات، كما ستصطحب بطلة التنس بيلي جين كينج التي أسست جمعية التنس النسائية.




النجمة سوزان ساراندون المرشحة عن "فود:بيت أند جوان" ستصطحب الناشطة روزا كليمنت من المنظمة المجتمعية المهتمة بحقوق السجناء السياسيين ومشاركة الناخبين في استقلال بورتريكو، والنجمة ميريل ستريب المرشحة عن دورها في "ذا بوست" ستصطحب آي جي بو المهتمة بتنظيم عمل المرأة اللاجئة ورئيس "اتحاد العاملين بالمنازل".



أما النجمة لورا ديرين المرشحة عن "بيج ليتيل لايز" ستصطجب على السجادة الحمراء لجولدن جلوب الناشطة مونيكا رامريز  التي تحارب العنف الجنسي ضد عمال المزارع، والنجمة شيلين وودلي ستصطحب الناشطة كلينا لورانس المغنية الشابة المهتمة بالدفاع عن حقوق السكان الأصليين لأمريكا في المواطنة وحقوق المياه تحت شعار "دونت كونت مي أوت"، والنجمة إيمي فولر ستصطحب الناشطة ساروا جاي أرامان المدافعة عن حقوق عمال المطاعم في العمل ببيئة مناسبة. 





تعليقات