اقتصاد

أوبر وكريم.. منافسة "شرسة" على سوق النقل الجماعي الذكي في مصر

الأربعاء 2018.12.5 02:26 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 245قراءة
  • 0 تعليق
منافسة بين شركتي كريم وأوبر على السوق المصري

منافسة بين شركتي كريم وأوبر على السوق المصري

يشهد سوق النقل الجماعي الذكي في مصر منافسة شرسة بين شركتي أوبر وكريم، فبعد يوم واحد من إطلاق شركة "كريم مصر"، خدمة "كريم باص" للنقل الجماعي داخل مصر رسميا، أعلنت أوبر عن خدمة "أوبر باص" الجديدة لنقل الركاب باستخدام حافلات صغيرة في القاهرة، التي ستكون أول مدينة في العالم تشهد إطلاق الخدمة.  

- منافسة شرسة

وتتقارب أسعار الخدمتين (كريم باص وأوبر باص)، إذ أعلنت أوبر أن الخدمة الجديدة للنقل الجماعي ستكون أرخص بحوالي 70% من رحلات أوبر العادية، فيما أعلنت كريم أن أسعار "كريم باص" ستكون أقل بحوالي 60-70% من رحلتها العادية.

وتبدأ خدمة (كريم باص) داخل مصر من خلال 4 خطوط تجريبية تغطي الأحياء الرئيسية مثل وسط البلد والمعادي والسادس من أكتوبر والتجمع الخامس، بينما تطلق أوبر بشكل مبدئي خدمة أوبر باص في منطقتين بالقاهرة، هما إتاحة الرحلات من مصر الجديدة إلى المهندسين، ومن مدينة نصر إلى المهندسين، على أن تغطي الشركة مناطق جديدة في الفترة المقبلة.

وأعلن دارا خسروشاهي الرئيس التنفيذي لأوبر، أمس الثلاثاء، في مؤتمر صحفي بالقاهرة أن "أوبر" تلتزم بتوسيع نطاق الوصول إلى تطبيقها عن طريق توفير مجموعة من الخدمات منخفضة التكلفة، والتي ستنقل المزيد من الأشخاص في جميع أنحاء المدينة وتساعد المدن في التعامل مع مشكلات مثل الازدحام. وأكد خسروشاهي أن مصر ومنطقة الشرق الأوسط تعد في غاية الأهمية بالنسبة لأوبر، وسنواصل الاستثمار بشكل كبير في هذا الجزء من العالم.

- كيف تعمل الخدمة الجديدة؟

تطلق أوبر بشكل مبدئي خدمة أوبر باص في منطقتين بالقاهرة، هما إتاحة الرحلات من مصر الجديدة إلى المهندسين، ومن مدينة نصر إلى المهندسين، على أن تغطي الشركة مناطق جديدة في الفترة المقبلة. وتتضمن الخدمة الجديدة، إمكانية معرفة عدد نقاط التوقف خلال مسار الرحلة، بالإضافة إلى إتاحة دفع الأجرة للسائق أثناء السير في الطريق. وأطلقت الشركة تطبيق أوبر لايت للتسهيل على العملاء بالحصول على الخدمات.

 إطلاق تطبيق أوبر لايت في مصر خلال الأشهر القليلة المقبلة، تحت شعار توسيع نطاق الوصول إلى تطبيقها لتصبح متاحة للجميع، طورت الشركة تطبيق أوبر لايت الذي يشغل مساحة أقل من ذاكرة الهواتف المحمولة، ويستطيع العمل خلال الاتصال البطئ بالإنترنت، كما يعمل على 99% من الهواتف المشغلة بنظام أندرويد، وتم تصميم التطبيق الجديدة لحجز الرحلات بشكل أسرع وأسهل بغض النظر عن جودة الاتصال بالإنترنت وعلى هواتف أندرويد البسيطة، لتصبح ذات فائدة كبرى لأصحاب باقات الإنترنت المنخفضة. ومن المنتظر إطلاق التطبيق الجديد خلال الأشهر القليلة المقبلة.

ومع إطلاق أوبر وكريم هذه الخدمات، تدخل شركتا النقل التشاركي المتنافستان إلى حلبة المنافسة، مع سائقي الميكروباص في القاهرة. وبعد ردة فعل سائقي الأجرة تجاه أوبر وكريم، لنا أن نتخيل غضب سائقي الميكروباص جراء هذا "الغزو".

وفي بلد يبلغ عدد سكانه قرابة 100 مليون نسمة، حققت "أوبر" نجاحاً كبيراً منذ 4 سنوات في مدينتي القاهرة والإسكندرية.

وبالنسبة إلى شركة "كريم" التي تعمل في الشرق الأوسط، تشكل مصر "أحد أكبر الأسواق" حيث استثمرت 30 مليون دولار ويعمل لحسابها أكثر من 100 ألف سائق.

وفي يونيو/ حزيران الماضي، أصدر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قانوناً ينظم خدمات النقل البري للركاب بالمركبات الخاصة ووسائل النقل الجماعي باستخدام تكنولوجيا المعلومات وتطبيقات مثل "أوبر" و"كريم.

وكان البرلمان المصري قد أقر في مطلع مايو/ أيار الماضي مشروع قانون لتنظيم نشاط شركات خدمات النقل البري للركاب باستخدام تكنولوجيا المعلومات، وهو القانون الأول من نوعه في المنطقة.


تعليقات