اقتصاد

لأول مرة.. حكومة فلسطين توزع الكهرباء على مواطنيها بدلا من إسرائيل

الاتفاق لا يشمل قطاع غزة المحاصر من الاحتلال

الثلاثاء 2018.5.1 09:53 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 201قراءة
  • 0 تعليق
 الاتفاق سيمهد الطريق أمام الفلسطينيين لتطوير شبكة حديثة

الاتفاق سيمهد الطريق أمام الفلسطينيين لتطوير شبكة حديثة

قال مسؤولون إن إسرائيل وقّعت اتفاقاً مدته 15 عاماً بقيمة 775 مليون دولار مع السلطة الفلسطينية، الثلاثاء، تسلم بموجبها السلطة توزيع الكهرباء للفلسطينيين في الضفة الغربية وتبني أربع محطات كهرباء لهذا الغرض. 

ويعتمد نحو ثلاثة ملايين فلسطيني يعيشون حالياً في الأراضي المحتلة على إسرائيل في الحصول على إمداداتهم من الكهرباء، بينما يورد الأردن الكهرباء لمنطقة أريحا في وادي نهر الأردن.

ولا تنطبق الاتفاقية على قطاع غزة، حيث يعاني مليونا فلسطيني من انقطاعات متكررة للكهرباء، بسبب النقص الحاد في الوقود واستمرار النزاعات بخصوص تقاسم السلطة بين حركة حماس التي تسيطر على القطاع والسلطة الفلسطينية، التي تتخذ من الضفة الغربية مقراً لها.

وبموجب الاتفاق الجديد، ستسدد السلطة الفلسطينية ديناً بقيمة نحو 915 مليون شيكل لشركة الكهرباء الإسرائيلية، على أن تتولى توزيع الكهرباء على الفلسطينيين في الضفة الغربية.

وستبيع الشركة الإسرائيلية الكهرباء لشركة النقل الوطنية للكهرباء الفلسطينية من خلال أربع محطات ستبنيها شركة الكهرباء الإسرائيلية والسلطة الفلسطينية. وستملك الشركة الفلسطينية المحطات وتتولى توزيع إمدادات الكهرباء.

وقال بيان صدر باسم حسين الشيخ، رئيس هيئة الشؤون المدنية في السلطة الفلسطينية "تم التوصل صباح هذا اليوم لتوقيع اتفاق بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، يتم بموجبه تحرير قطاع الطاقة الكهربائية من السيطرة الإسرائيلية الكاملة، والتي استمرت لعقود طويلة".

وقال وزير طاقة الاحتلال الإسرائيلي يوفال شتاينتز إن الاتفاق سيمهد الطريق أمام الفلسطينيين لتطوير شبكة حديثة.

وذكر شاي باباد، مدير عام وزارة مالية الاحتلال، أن الاتفاق "يخلق واقعاً جديداً في قطاع الطاقة للفلسطينيين، ويقلص القيود على إمدادات الكهرباء، ويعزز الاستقرار الاقتصادي.. ويفتح حقبة جديدة في العلاقات الاقتصادية بين الجانبين".

يعاني الفلسطينيون في قطاع غزة الساحلي الفقير، الذي تحاصره إسرائيل بشكل كبير، من انقطاع الكهرباء لما يصل إلى 18 ساعة يومياً، بسبب نقص الوقود. ولا تزال الكهرباء التي تحصل عليها غزة من إسرائيل ومصر ومحطة محلية تقل عن نصف احتياجات القطاع اليومية التي تقدر بواقع 600 ميجاوات.

تعليقات