سياسة

فلسطينيون يعبرون السياج الفاصل بين إسرائيل وغزة

الجمعة 2018.4.27 06:03 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 331قراءة
  • 0 تعليق
قوات الاحتلال تطلق الرصاص الحي على الشبان الفلسطينيين

قوات الاحتلال تطلق الرصاص الحي على الشبان الفلسطينيين

عبر عشرات المتظاهرين الفلسطينيين، الجمعة، السياج الفاصل بين قطاع غزة وإسرائيل، ذلك ضمن فعاليات جمعة "الشباب الثائر" التي تطالب بحق عودة اللاجئين. 

وذكرت مصادر فلسطينية أن أعداد المتظاهرين الفلسطينيين تزايدت بشكل غير مسبوق عند السياج الحدودي قبل اقتحامه، في الوقت الذى رد فيه جيش الاحتلال بإطلاق الرصاص الحى في اتجاه المتظاهرين الفلسطينيين.


وأشار شهود عيان إلى أن عشرات الشبان الغاضبين تمكنوا من قطع أجزاء من السياج الإسرائيلي الفاصل في مدن رفح وخزاعة وغزة وجباليا.

وأوضح الشهود أن الفلسطينيين أطلقوا خلال المواجهات المتصاعدة حاليا طائرات ورقية محملة بعبوات حارقة نحو جنود الاحتلال المنتشرين خلف سواتر ترابية عالية الارتفاع.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية ارتفاع عدد المصابين إلى 168 فلسطينيا بينهم 5 صحفيين بالرصاص الحي والاختناق على طول الشريط الحدودي لقطاع غزة، جراء إطلاقها من جانب قوات الاحتلال الإسرائيلي على المتظاهرين السلميين.


وتوجه آلاف المتظاهرين السلميين على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة، تلبية لدعوة اللجنة الوطنية العليا لمسيرة العودة وكسر الحصار، في الجمعة الخامسة التي أطلق عليها جمعة "الشباب الثائر".

وانطلقت مسيرة العودة الكبرى في 30 من مارس/ آذار الماضي، ووصل عدد الشهداء منذ انطلاقتها إلى 40 شهيداً وأكثر من 5000 إصابة بحسب بيانات وزارة الصحة بغزة.

تعليقات