سياسة

حفتر يأمر بالتصدي لأي قطعة بحرية تدخل المياه الليبية دون إذن

الخميس 2017.8.3 12:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 383قراءة
  • 0 تعليق
المشير خليفة حفتر-أرشيفية

المشير خليفة حفتر-أرشيفية

أصدر القائد العام للجيش الليبي، المشير خليفة حفتر، الأربعاء، تعليماته إلى رئيس أركان القوات الجوية والبحرية بالتصدي لأي قطعة بحرية تدخل إلى المياه الإقليمية الليبية، عدا السفن التجارية المصرح لها. 

وقال مكتب إعلام القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، على صفحته بموقع "فيسبوك"، إن القائد العام للقوات المسلحة، أمر القواعد البحرية الليبية في طبرق، بنغازي، راس لانوف، طرابلس بالتصدي لأي قطعة بحرية تدخل المياه الإقليمية دون إذن من الجيش.

جاء ذلك، بعد أن منح البرلمان الإيطالي، في وقت سابق من اليوم، تفويضًا لمهمة بحرية محدودة لمساعدة خفر السواحل الليبي على الحد من تدفق المهاجرين، وهي القضية التي أصبحت مصدرًا متناميًا للخلاف السياسي قبل انتخابات عامة من المتوقع أن تجرى أوائل العام المقبل.

وقال مسؤول إيطالي إن روما تعتزم إرسال سفينتين للمياه الليبية، فيما ذكرت وزيرة الدفاع، روبرتا بينوتي، أن السفينتين ستكتفيان بتقديم الدعم الفني، ولن تنتهكا سيادة البلد الواقع في شمال إفريقيا.

وأعلنت إيطاليا العملية الأسبوع الماضي، مشيرة إلى إنها تأتي بناء على طلب من الحكومة الليبية المدعومة من الأمم المتحدة، وكانت تأمل في بداية الأمر في إرسال 6 سفن إلى المياه الإقليمية الليبية، لكن تم تقليص حجم الخطط بعد احتجاجات من طرابلس.

وقالت بينوتي للبرلمان، الثلاثاء، قبل تصويت البرلمان "سنقدم الدعم اللوجيستي والفني والتشغيلي لسفن البحرية الليبية وسنساعدها وندعمها في تحركات مشتركة ومنسقة".

وأضافت "لن يقع أي ضرر أو تجاهل بحق السيادة الليبية لأن هدفنا قبل كل شيء هو تعزيز السيادة الليبية"، مشددة على أن إيطاليا ليست لديها النية لفرض حصار على الساحل الليبي.

ونال التصويت موافقة 328 عضوا مقابل معارضة 113 في مجلس النواب، ومن المتوقع أن يدعم مجلس الشيوخ المهمة عندما يصوت على الأمر في وقت لاحق.

تعليقات