سياسة

حزب صالح يتهم الحوثيين بقتل قائد الحرس الجمهوري في نهم

الخميس 2017.9.28 10:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 721قراءة
  • 0 تعليق
الاغتيالات تعجل بتفجير المواجهات المسلحة بين طرفي الانقلاب باليمن

الاغتيالات تعجل بتفجير المواجهات المسلحة بين طرفي الانقلاب باليمن

اتهم حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي للمخلوع علي عبدالله صالح، مليشيا الانقلاب الحوثي بتصفية قيادات عسكرية في الحرس الجمهوري في جبهات القتال. 

وكشف مصدر في حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي لصالح عن وجود معلومات وأدلة تؤكد أن عملية قتل علي القرآني الذي ينتمي لقوات الحرس الجمهوري الموالي لصالح، تمت من قبل عناصر تابعة لمليشيا الحوثي ممن كانوا مرابطين معه في الموقع نفسه.

 وأشار مصدر مقرب من حزب المؤتمر لـ"بوابة العين الإخبارية" إلى أن مليشيات الحوثي كثفت في الآونة الأخيرة من استهداف قيادات الحرس الجمهوري التابع لصالح، لافتا إلى أن حزب المؤتمر بات يدرك جيدا أن هناك توجها لدى المليشيات لتصفية القيادات العسكرية الموالية لصالح بشكل تدريجي.. وأضاف المصدر أن قيادات كبيرة في الحرس الجمهوري تعرضت للتصفية وأخرى محتجزة في معسكرات المليشيا في محافظة ذمار وسط البلاد، بعد استدراجهم إليها تحت زعم صرف مستحقات مالية.

 وكانت مصادر صحفية أكدت مقتل قائد قوات الحرس الجمهوري الموالي لصالح في جبهة "نهم" أثناء مشاركته في القتال مع الحوثيين في مديرية نهم شرق العاصمة اليمنية صنعاء.

 مراقبون اعتبروا هذه الخطوة مؤشرا خطيراً ربما يكون هو السبب في تفجير المواجهات المسلحة بين طرفي الانقلاب.. ويؤكد المراقبون أن مليشيات الحوثي تعمل منذ عدة أشهر على ما أسموه "تقليم أظافر" صالح وإفراغ قواته "الحرس الجمهوري" من قياداتها إما بالاستقطاب أو التصفية أو الاحتجاز، وتمهد بذلك للانقضاض على صالح، وقد أحكمت تطويقه وإفقاده القوة العسكرية التي يتحدث عنها دوما.

تعليقات