بيئة

فيضانات وحرائق وجفاف.. القواعد الأمريكية تحت تهديد التغير المناخي

السبت 2019.1.19 04:24 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 303قراءة
  • 0 تعليق
 قاعدة تيندال الأمريكية في فلوريدا بعد الإعصار مايكل - أرشيفية

قاعدة تيندال الأمريكية في فلوريدا بعد الإعصار مايكل - أرشيفية

أظهر تقرير نشرته وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" أن معظم القواعد العسكرية الأمريكية الكبيرة مهددة بسبب التغير المناخي.

وجاء في هذا التقرير الذي أُعدّ بطلب من الكونجرس أن "ثلثي المنشآت البالغ عددها 79 التي فُحصت ستكون ضعيفة أمام فيضانات متكررة الآن أو في المستقبل، ونصفها سيكون ضعيفا أمام موجات الجفاف الآن أو في المستقبل".

وتحدث التقرير الواقع في 22 صفحة عن إنشاءات معرّضة لخطر حرائق الغابات أو ذوبان الجليد، وأشار إلى أن هذه المخاطر ستكون ملموسة في السنوات العشرين المقبلة، لكن وزارة الدفاع لا تنوي رصد أموال لتجنّب وقوع هذه التهديدات، بحسب التقرير.

وقال جون كونجر، مدير مركز المناخ والأمن، الذي يعمل فيه خبراء في البيئة، وعسكريون سابقون: "هناك أمور كثيرة ناقصة في هذا التقرير"، فقد كلّف الكونجرس وزارة الدفاع بتحديد المنشآت العشر الأكثر عرضة للتهديد بسبب التغير المناخي، لكن التقرير يتناول 79 قاعدة بحسب التسلسل الأبجدي ويهمل مثلا قواعد قوات مشاة البحرية (مارينز). 

ولا يشير التقرير مثلا إلى قاعدتين جويتين، تيندال وكامب لوجون، اللتين أنفق عليهما مليارات الدولارات في الآونة الأخيرة بعد أحوال جوية قاسية سببها التغير المناخي.

تعليقات