سياسة

"نيويورك تايمز" تكشف عن خطط البنتاجون لسحب قوات أمريكية من دول أفريقية

الإثنين 2018.9.3 09:40 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 335قراءة
  • 0 تعليق
جندي أمريكي خلال تدريب قوات في بوركينا فاسو- أرشيفية

جندي أمريكي خلال تدريب قوات في بوركينا فاسو- أرشيفية

كشف مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" أنه يجري بحث ودراسة مسألة سحب جميع القوات الخاصة الأمريكية تقريبا من النيجر بعد كمين وقعت فيه قوة عسكرية هناك في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ما أسفر عن مقتل 4 جنود أمريكيين. 

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية عن 3 مسؤولين في "البنتاجون" أن الخطط التي تنتظر موافقة وزير الدفاع جيمس ماتيس، من شأنها أيضاً غلق وحدات عسكرية أمريكية في كل من تونس وليبيا والكاميرون وكينيا، إلى جانب سحب 7 من 8 وحدات النخبة الأمريكية لمكافحة الإرهاب في أفريقيا.

وأوضحت الصحيفة أن تلك الخطط ستبقى على تركيز الوجود العسكري الأمريكي في أفريقيا بشكل رئيسي في الصومال ونيجيريا فقط، وتأتي كجزء من استراتيجية الدفاع الأمريكية للتركيز على التهديدات التي تمثلها الصين وروسيا.


ونقلت الصحيفة عن المسؤولين تحذيراتهم من أن الخطط الجاري مناقشتها تمثل تخفيضاً كبيراً في قوات العمليات الخاصة في أفريقيا أكثر مما كان متوقعاً في البداية، ما قد ينعكس على التقدم الذي أحرزته الولايات المتحدة ضد تنظيمي القاعدة وداعش الإرهابيين.

وأشارت إلى أن إعادة تعيين قوات مكافحة الإرهاب الأمريكية سيُفقد الجنود الأمريكيين القدرة على مشاركة القوات المحلية التي تعمل على رصد وصيد الإرهابيين في تلك الدول، وفى الوقت نفسه ستفقد القوات المحلية بعض المعدات الأمريكية المتطورة التي كانوا يحصلون عليها عند مشاركة القوات الأمريكية.

وذكرت الصحيفة أن قيادة القوات الأمريكية في أفريقيا سيتعين عليها إعادة نشر مئات من الجنود الأمريكيين المنتشرين حالياً في كل أنحاء القارة، في خطوة من المتوقع أن تجرى في مدة تتراوح بين 18 إلى 36 شهراً.

لكن مسؤولاً في البنتاجون قال للصحيفة إن الجدول الزمنى لإجراء تلك التغييرات من المرجح أن يتم تسريعه بمجرد الانتهاء من الاقتراح والتصديق عليه من قبل وزير الدفاع الأمريكي.

تعليقات