سياسة

الصومال: طلبنا تنفيذ ضربة أمريكية ضد حركة الشباب الإرهابية

الأربعاء 2017.11.22 11:50 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 742قراءة
  • 0 تعليق
عناصر من حركة الشباب الإرهابية - أرشيفية

عناصر من حركة الشباب الإرهابية - أرشيفية

قالت الحكومة الصومالية، الأربعاء، إنها طلبت تنفيذ الضربة الجوية الأمريكية التي قتلت، أمس، أكثر من مائة إرهابي للمساعدة في تمهيد الطريق أمام هجوم بري وشيك على حركة الشباب الإرهابية. 

وقالت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا، أمس، إنها قتلت أكثر من مائة من الإرهابيين المرتبطين بتنظيم القاعدة في ضربة جوية على معسكر على بعد 200 كيلومتر شمال غربي العاصمة مقديشو. 

وقال وزير الإعلام الصومالي عبدالرحمن عمر عثمان "كان هؤلاء الإرهابيون يعدون متفجرات وهجمات. جرى تكثيف العمليات ضد حركة الشباب".

وأضاف "طلبنا من الولايات المتحدة مساعدتنا من الجو لجعل هجومنا البري أكثر نجاحاً".

وفقدت حركة الشباب الإرهابية السيطرة على معظم مدن وبلدات الصومال منذ طردها من مقديشو في عام 2011 على يد قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي والقوات الصومالية المدعومة منها.


تعليقات