سياسة

مقتل شخصين وإصابة آخرين في إطلاق نار بمدرسة أمريكية

الثلاثاء 2018.1.23 07:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 567قراءة
  • 0 تعليق
الشرطة الأمريكية - صورة أرشيفية

الشرطة الأمريكية - صورة أرشيفية

قال مات بيفين حاكم ولاية كنتاكي الأمريكية، الثلاثاء، إن شخصين قتلا، مشيرا إلى إصابة عدد آخر في حادث إطلاق نار بمدرسة ثانوية بمقاطعة مارشال، مؤكدا أن مطلق النار رهن الاحتجاز. 

وانتشرت الشرطة في مكان الحادث ولم تعرف حتى الآن أسباب الواقعة.

وكان طالب قد فتح النار، الثلاثاء، داخل مدرسته الثانوية بولاية كنتاكي، ما أسفر عن مقتل مراهقَين اثنين وإصابة 13 آخرين، قبل أن يتم اعتقاله ووضعه قيد الاحتجاز. 

ومطلق النار يبلغ من العمر 15 عاما، ونفذ الهجوم في ثانوية مارشال ببلدة بينتون الصغيرة في ولاية كنتاكي غرب الولايات المتحدة. 

وقُتل طالبان بنفس العمر فيما أصيب 13 آخرون باطلاق النار وتعرض خمسة آخرون لجروح في حالة الذعر التي أعقبت الهجوم، بحسب شرطة "كنتاكي".. وأضافت الشرطة أن الجرحى تتراوح أعمارهم بين 14 و18 عاما. 

وسارع الطلاب إلى الهرب بعد سماع الطلقات النارية، بحسب وسائل الإعلام المحلية، فيما فرض طوق أمني على المدرسة بعد انتشار الأنباء عن الحادث. 

ونقل الطلاب بالحافلات إلى مدرسة مجاورة حيث جاء الأهالي لاصطحابهم، بحسب ماذكرت صحيفة "تريبيون-كوريير" الأمريكية. 

وأوضحت الشرطة أن أربعة من الجرحى في حالة "خطرة لكن مستقرة"، وجريح في حالة "مستقرة". 

وكانت طالبة تبلغ من العمر 15 عاما قد توفيت في الهجوم بينما أصيب طالب آخر بالرصاص وتوفي لاحقا في المستشفى. 

وقال ريك ساندرز رئيس شرطة كنتاكي "بدأت الوقائع الساعة 07,57 (13,57 ت غ)، عندما دخل طالب يبلغ من العمر 15 عاما المدرسة الثانوية حاملا مسدسا وبدأ إطلاق النار".. وأضاف: "تم تسجيل أول اتصال (برقم الطوارئ) 911 عند الساعة 07,59". 

 وذكر حاكم الولاية مات بيفن وتم أنه تم اعتقال المشتبه به "بدون عنف" وستوجه له تهمتا القتل ومحاولة القتل.

تعليقات