منوعات

البابا فرنسيس وكرة القدم.. تاريخ من الارتباط بـ"سان لورينزو" الأرجنتيني

السبت 2019.2.2 12:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 140قراءة
  • 0 تعليق
البابا فرنسيس خلال لقائه وفدا من

البابا فرنسيس خلال لقائه وفدا من "سان لورينزو" في الفاتيكان

يُعرف عن قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، حبه الجارف لكرة القدم، ورغم تزايد انشغالاته بعد توليه رئاسة أرفع منصب ديني في الكنيسة الكاثوليكية في العالم، ظل يتابع ويشجع فريقه المفضل منذ الصغر "سان لورينزو" الأرجنتيني.

وحرص الحبر الأعظم، منذ جلوسه على الكرسي الباباوي، على لقاء أعضاء ناديه المفضل، إذ استقبل في 17 ديسمبر/كانون الأول 2013، 6 لاعبين من "سان لورينزو"، في كنيسة القديس بطرس في الفاتيكان؛ للاحتفال بعيد ميلاده الـ77، وفوز الفريق بلقب الدوري الأرجنتيني.

وخلال الزيارة، أهدى مسؤولو النادي الأرجنتيني البابا قميصاً للفريق مدون على ظهره "فرنسيس البطل".


وفي 20 أغسطس/آب 2014، التقى البابا فرنسيس بعض لاعبي الفريق مرة أخرى في الفاتيكان، بعد فوز النادي بلقب "كوبا ليبرتادوريس"، وهنأهم بالفوز.

وقال البابا: "أهنئ أبطال (سان لورينزو)، هذا النادي يمثل جزءا من هويتي الثقافية".

ونقل موقع وكالة الأنباء الكاثوليكية "سي إن إيه" عن بابا الفاتيكان قوله إنه "حضر جميع مباريات (سان لورينزو) في عام 1946".

ويحل قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، ضيفاً على دولة الإمارات من 3 إلى 5 فبراير/شباط، ومن المقرر أن يلتقي خلال زيارته فضيلة الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين.

وتتزامن زيارة بابا الفاتيكان مع إعلان الإمارات 2019 "عام التسامح"، الذي يأتي انسجاما مع رؤيتها القائمة على قيم التسامح، وسعيها النبيل لنشر القيم والفضيلة وإرساء قيم التعايش وقبول الآخر، وتحقيق الانسجام والوئام في المنطقة والعالم.

تعليقات