تكنولوجيا وسيارات

بورش تستدعي 60 ألف سيارة بسبب فضيحة

الأحد 2018.5.20 12:51 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 710قراءة
  • 0 تعليق
سيارة بورش كايين

سيارة بورش كايين

اضطرت شركة بورش لاستدعاء 60 ألف سيارة بمحرك ديزل من سياراتها بالأسواق بسبب الانبعاثات الضارة بعد ثبوت عدم تطابقها مع مواصفات الجودة.

بحسب موقع "موتور وان"، اكتشفت وزارة النقل الألمانية تزويد شركة بورش لهذا العدد من السيارات بمحركات ديزل ألحقت بمعدات تساعد على غش الجودة وتسمح للسيارات بعبور اختبارات الجودة الصارمة بالمعامل الألمانية دون اكتشاف ما بها من عيب يؤدي لانبعاثات ضارة.

وكانت السيارات التي رصدت بها هذه العيوب، من مودلي "كايين" و"ماكان"، ولم تعلق شركة بورش الألمانية حتى الآن على الواقعة التي تتكرر للمرة الثانية، حيث استدعت الشركة موديلات أخرى سابقا بسبب عيوب الانبعاثات.

وعلى الجانب الآخر، نفى "فون بالتين" رئيس قسم المبيعات ببورش الشائعات التي ترددت حول توجه الشركة الألمانية لإيقاف العمل بمحركات الديزل بشكل نهائي في المستقبل، حيث قال لموقع "أوتو موتيف" إن شركة بورش تفضل استخدام محركات الجازولين الصديقة للبيئة ولكنها لن تتوقف عن إضافة هذه المحركات لسياراتها على حساب المحركات الكهربائية.

جدير بالذكر أن شركة أودي التابعة لشركة فولكس فاجن الألمانية هي التي تمد شركة بورش بتكنولوجيا صناعة محركات سياراتها الديزل، وسبق لشركة فولكس فاجن أن تعرضت للعديد من التحقيقات حول محركات الديزل في سياراتها المخالفة لمواصفات الجودة بسبب ما تخرجه من انبعاثات ضارة.

تعليقات