ثقافة

عادل عصمت المرشح لـ"بوكر": حلمت بكتابة رواية "الوصايا" طيلة 30 عاماً

الإثنين 2019.1.7 03:30 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 245قراءة
  • 0 تعليق
الروائي عادل عصمت

الروائي عادل عصمت

أكد الروائي المصري عادل عصمت أنه روايته "الوصايا"، التي دخلت القائمة الطويلة لجائزة البوكر للرواية العربية، أهم أعماله على الإطلاق، فهو حلم بكتابتها طيلة 30 عاماً.

 وعادل عصمت واحد من أهم الروائيين المصريين حاليا، صدرت له عدة روايات ومجموعات قصصية من بينها "حالات ريم"، "حكاية يوسف تادرس"، "النوافذ الزرقاء"، وفاز بعدة جوائز مهمة منها ساويرس الثقافية، ونجيب محفوظ التي تمنحها الجامعة الأمريكية بالقاهرة عن روايته "حكاية يوسف تادرس".

وأضاف عصمت لـ"العين الإخبارية" إن روايته "الوصايا" تحديدا مثلت له تحديا كبيرا طيلة حياته، متابعًا: "هي روايتي الأهم، والعمل الذي حلمت بكتابته على مدار 30 عاما تقريبا". 

وأكد صاحب "حكاية يوسف تادرس" أن البوكر أصبحت تمثل قوة كبيرة في المشهد الثقافي العربي، لافتا إلى أن الفضل يعود لها في الترويج بقدر كبير للرواية، واتساع مساحة مقروئيتها على مستوى العالم العربي، فضلا عن إتاحتها الفرصة لترجمة الأعمال المرشحة والفائزة للغات أجنبية. 


وتتناول الرواية قصة عائلة تعرضت لأزمة مالية فى الثلاثينات، ونجح الجَد فى الخروج بها من الكبوة حتى دخلت مرحلة الازدهار فى الستينيات، ثم فقدت كل شيء فيما بعد

كما أن الرواية مشغولة بطرح أسئلة إنسانية أكثر من كونها مسحا اجتماعيا، فهي قصة تمتد لما يقارب قرنا كاملا، قصة عائلة بتداخلاتها ومراحل انهيارها وصعودها.

وأعلنت الجائزة العالمية للرواية العربية، صباح الإثنين، القائمة الطويلة للدورة الـ12، والتي ضمت إلى جانب عادل عصمت: "ليالي إيزيس كوبيا" لواسيني الأعرج، "سيدات الحواس الخمس" لجلال برجس، "بريد الليل" لهدى بركات، "رغوة سوداء" لحجي جابر، "مسرى الغرانيق في مدن العقيق" لأميمة الخميس، "غرب المتوسط" لمبارك ربيع، "شمس بيضاء باردة" لكفي الزغبي، "أنا وحاييم" للحبيب السائح، "صيف مع العدو" لشهلا العجيلي، "النبيذة" لإنعام كجه جي، "بأي ذنب رحلت" لمحمد المعزوز، "قتلت أمي" لأحيا لمي منسي، "إخوة محمد" لميسلون هادي، "الزوجة المكسيكية" لإيمان يحيى. 

تعليقات