رياضة

هاجس توديع دوري أبطال أوروبا يهز أركان باريس سان جيرمان

الثلاثاء 2018.11.27 04:33 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 149قراءة
  • 0 تعليق
نيمار ومبابي

نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي

تعيش إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي أياما صعبة، بسبب احتمالية تواصل فشل الفريق في بطولة دوري أبطال أوروبا، واقترابه من توديع البطولة مبكرا حال تعثره أمام ليفربول الإنجليزي في المباراة المقبلة.

وسلطت صحيفة "سبورت" الكتالونية الضوء على الوضع الحالي لفريق العاصمة الفرنسية في دوري الأبطال، قبل مواجهة ليفربول، الأربعاء، في الجولة الخامسة من دور المجموعات، والتي ستكون نتيجتها حاسمة بشكل كبير لمستقبل الفريق في البطولة.

وتعيش إدارة سان جيرمان هزة كبيرة بسبب هاجس الوداع المبكر للبطولة القارية حال التعثر أمام "الريدز"، إذ يحتل حاليا المركز الثالث في جدول ترتيب المجموعة برصيد 5 نقاط، متأخرا عن ليفربول ونابولي الإيطالي بفارق نقطة واحدة، ومتقدما بنقطة على النجم الأحمر الصربي، وتعني خسارة باريس وفوز نابولي على النجم إقصاء الفريق رسميا من البطولة، في حين أن التعادل أيضا قد يدخله في حسابات معقدة يتجه أغلبها أيضا إلى الخروج من الباب الضيق.

وأشارت الصحيفة إلى غضب الإدارة من الوضع الحالي لفريق المدرب الألماني توماس توخيل، لا سيما بعد النفقات التاريخية التي تم صرفها من أجل تدعيم الفريق بصفقات قوية بحجم البرازيلي نيمار دا سيلفا والفرنسي كيليان مبابي، وهي المبالغ التي أدخلت النادي تحت طائلة اختراق قواعد اللعب المالي النظيف الخاصة بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وزاد توتر الإدارة بعد التسريبات الصحفية الأخيرة التي كشفت عن تواطؤ الاتحاد الأوروبي مع سان جيرمان، وعدم توقيع عقوبات عليه رغم خرق قواعد اللعب المالي النظيف.

تعليقات