رياضة

باريس سان جيرمان في دوري الأبطال "إقصاء وخراب ديار"

الأربعاء 2018.3.7 02:19 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 265قراءة
  • 0 تعليق
نيمار ومبابي

نيمار دا سيلفا وكيليان مبابي

ضاعت الملايين التي أنفقها نادي باريس سان جيرمان من أجل الحلم الأوروبي هباءً، بعدما ودع الفريق دوري أبطال أوروبا من دور الـ16 عقب خسارته أمام ريال مدريد بنتيجة (5-2) في مجموع مباراتي الذهاب والعودة.

باريس سان جيرمان يتلاعب في عقود الرعاية.. وعقوبة جديدة في انتظاره

"يويفا" يتحرك لفحص عقود رعاية الشركات القطرية لباريس سان جيرمان

وأنفق باريس سان جيرمان 400 مليون يورو الصيف الماضي على جلب كل من نيمار دا سيلفا من برشلونة وكيليان مبابي من موناكو، بعد أن كان قد أنفق في الموسم الماضي 140 مليون يورو على عدة صفقات؛ أبرزها الألماني جوليان دراكسلر من فولفسبورج الألماني.

وفي الموسم قبل الماضي أنفق فريق العاصمة الفرنسية 118 مليون يورو على عدة صفقات أهمها أنخيل دي ماريا من مانشستر يونايتد، لتبلغ محصلة ما أنفقه الباريسيون والمؤسسات القطرية الراعية على الصفقات خلال آخر 3 مواسم فقط نحو 658 مليون يورو.

ورغم الإنفاق الضخم لباريس سان جيرمان خلال المواسم الأخيرة، والوصول بأسعار اللاعبين في السوق الأوروبية إلى أرقام جنونية، فإن المحصلة النهائية للفريق أوروبياً جاءت مخيبة، إذ كانت أبرز نتائجه الخروج من ربع النهائي في الموسم قبل الماضي أمام مانشستر سيتي، فضلاً عن توديع المسابقة مرتين من دور الـ16، أمام ريال مدريد هذا الموسم، وأمام برشلونة الموسم الماضي.

وفي المقابل، فإن ريال مدريد الذي حقق فائضاً من سوق الانتقالات في الصيف الماضي نحو 90 مليون يورو، نجح في تلك المواسم الثلاثة الأخيرة في تحقيق لقب البطولة مرتين، بالإضافة إلى مواصلة مشواره في النسخة الحالية من البطولة بالتأهل لربع النهائي، ليثبت أن الأموال وحدها لا تصنع تاريخاً في كرة القدم.

تعليقات