اقتصاد

هل ينقذ سوق الديون الدولية اقتصاد قطر المأزوم؟

الأحد 2018.4.8 03:46 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 378قراءة
  • 0 تعليق
قطر تبحث عن مستثمرين في الخارج

قطر تبحث عن مستثمرين في الخارج

تعتزم قطر بيع أول سندات مقوّمة بالدولار منذ أكثر من عامين، وستبدأ البلاد التي تكبدت خسائر اقتصادية فادحة اجتماعات المستثمرين اعتبارا من غد الإثنين، حسب وكالة "بلومبرج". 

وقالت الوكالة الأمريكية في تقرير على موقعها الإلكتروني، إن المسؤولين سيجتمعون مع المستثمرين في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة هذا الأسبوع، حيث تعمل حكومة الدوحة مع مجموعة كريدي سويس ودويتشه بنك على العرض الذي يمكن أن يتضمن سندات لمدة 5 و10 و30 سنة، وفقًا لأشخاص على دراية بالأمر.

وذكرت المصادر أن مصارف باركليز، كريدي أجريكول، والتجاري الدولي وشركة ميزوهو سيكيوريتيز، وشركة بنك قطر الوطني الأهلي، وستاندرد تشارترد، تشارك أيضا.

وكانت قطر قامت آخر مرة ببيع السندات دوليا في عام 2016، عندما جمعت 9 مليارات دولار.

ولفتت الوكالة إلى أن المسؤولين التقوا الشهر الماضي مستثمري الإيرادات الثابتة في آسيا لاختبار الرغبة في شراء السندات المحتملة، كما ذكرت مصادر مطلعة آنذاك.

وكانت الدول الداعية لمكافحة الإرهاب السعودية والإمارات ومصر والبحرين قطعت علاقتها الدبلوماسية مع قطر في يونيو/حزيران لتمويلها الإرهاب.

تستغل البلدان المصدرة للنفط أسواق الديون لتعزيز موازناتها العامة بعد انخفاض أسعار النفط الخام.

ويقوم المقترضون القطريون بجمع الأموال من خلال الإيداعات الخاصة منذ بدء المقاطعة، حيث باع بنك قطر الوطني سندات الدين بالين والرنمينبي (عملة الصين) والفورموزا (تايوان) والدولار.


تعليقات