اقتصاد

تراجع ربح بنك الدوحة يهبط بأسهمه في تعاملات البورصة

الإثنين 2019.1.28 01:41 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 107قراءة
  • 0 تعليق
هبوط ربح بنك الدوحة

هبوط ربح بنك الدوحة

بدأت الشركات المدرجة ببورصة قطر ماراثون إفصاحاتها السنوية عن عام 2018، لتظهر خلالها تأثرات الشركات سلبا بمناخ الأعمال وتراجع الاستثمار في البلاد.

وأظهرت بيانات بنك الدوحة، عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر/كانون أول 2018، تراجعا حادا في الربح، مقارنة مع العام السابق له 2017، بنسبة بلغت 25.2%.

ووفق بيانات صادرة عن البنك، بلغ صافي أرباحه في 2018 نحو 830.2 مليون ريال قطري (228 مليون دولار) مقابل صافي ربح بلغ 1.11 مليار ريال قطري (305 ملايين دولار) في 2017.

وبسبب هبوط الأرباح الكبير، تراجع العائد على السهم إلى 1.97 ريال قطري للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر/كانون أول 2018، مقابل عائد على السهم بلغ 3.02 ريال قطري في العام الماضي.

ومع إعلانه تراجع الأرباح، فقد سهم بنك الدوحة 8.4% من قيمته السوقية الإثنين، ليسجل 20 ريالا، في منتصف تعاملات الإثنين.

وبمقارنة أسعار اليوم مع أسعار مطلع العام الجاري، تراجع السهم بنسبة 6.7% مقارنة بمكاسب 3.5% للمؤشر.

وتراجع مؤشر بورصة قطر خلال تلك التعاملات 0.2 %.

 وبنك الدوحة، يعد رابع أكبر بنك في السوق القطري من حيث القيمة السوقية، ويمتلك فروعا خارجية ومكاتب تمثيلية، في أكثر من 12 بلدا، لكنه لم ينجح في تحقيق نمو بالأرباح.

وتأتي النتائج المتراجعة للبنك، مع ضعف بيئة الأعمال في قطر على وجه الخصوص، دفعته لطلب الاقتراض خلال العام الماضي، لتوفير السيولة لعملياته المالية والمصرفية.

وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر في يونيو/حزيران من 2017 العلاقات الدبلوماسية وخطوط النقل مع قطر، بسبب دعم الدوحة للإرهاب.

وأدت هذه المقاطعة إلى نزوح السيولة من القطاع المصرفي، بحسب بيانات صندوق النقد الدولي، أشار خلالها إلى خروج 40 مليار دولار من بنوك قطر عام 2018.

تعليقات