سياسة

تميم في برقية سرية أمريكية: ينبغي على المنطقة التفاوض مع إسرائيل

الأربعاء 2017.8.30 01:58 مساء بتوقيت ابوظبي
  • 665قراءة
  • 0 تعليق
برقية أمريكية جديدة تفضح علاقة قطر بإسرائيل

برقية أمريكية جديدة تفضح علاقة قطر بإسرائيل

تستمر بواية العين الإخبارية في عرض تفاصيل برقيات سرية كتبها دبلوماسيون أمريكيون حول النظام القطري.

فقد اعتبر أمير قطر  تميم بن حمد آل ثاني في لقاء مع أعضاء في الكونجرس الأمريكي أنه ينبغي على المنطقة بأكملها أن تتفاوض مع إسرائيل. 

كان ذلك في لقاء عقده تميم مع أعضاء في الكونجرس بالعاصمة القطرية الدوحة يوم الخامس من أكتوبر/تشرين أول 2007 بصفته وليا للعهد. 

ووجه السفير الأمريكي في قطر مايكل راتني إلى وزير خارجية بلاده آنذاك برقية فصّل فيها مجريات اللقاء، ولكن بعد 5 أيام من انعقاده. 

وبحسب البرقية التي اطلعت عليها بوابة العين الإخبارية، فقد ترأس وفد الكونجرس الجمهوري ألين بويد، فيما شارك من الجانب القطري شقيقة تميم، هند بنت حمد آل ثاني. 

وتوجه أعضاء الكونجرس إلى تميم بالسؤال عن رؤيته لفرص السلام الفلسطيني - الإسرائيلي. 

رد تميم على ذلك السؤال كان كالتالي: "نعتقد أن السلام مع إسرائيل هو الحل الوحيد وأن الناس في المنطقة بدأوا يفهمون بأن التقدم في عملية السلام يتطلب علاقات مع تل أبيب، وهو ما فعلته قطر وما ينبغي على الدول الأخرى أن تفعله أيضا، سواء اتفقت هذه الدول مع إسرائيل أم لا، فإنه ينبغي على المنطقة بأكملها أن تتفاوض معها". 


وجاءت أقوال تميم هذه في وقت كانت تواجه فيه العملية السلمية مأزقا بسبب تصاعد الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية.

كما جاءت في وقت تمسكت فيه الدول العربية بمبادرة السلام العربية التي اشترطت التفاوض مع إسرائيل بانسحاب الأخيرة من الأراضي العربية المحتلة عام ١٩٦٧، وقيام دولة فلسطينية عاصمتها القدس، وحل عادل لقضية اللاجئين يستند إلى قرار الأمم المتحدة ١٩٤.  

من جهة ثانية، فقد اشتكى تميم من اعتراض عمان على طريقة تغطية الجزيرة لأخبار المملكة الأردنية.

ونصت البرقية: "بعض الدول، وبخاصة الأردن، تقول أمورا سيئة للولايات المتحدة عن قطر وتنتقد بشكل خاص الجزيرة". 


تعليقات