سياسة

العميد اليمني رائد الحبهي.. قائد معركة مطار الحديدة

الأربعاء 2018.6.20 12:27 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 1691قراءة
  • 0 تعليق
قائد معركة مطار الحديدة العميد رائد الحبهي

قائد معركة مطار الحديدة العميد رائد الحبهي

تبرز ألوية العمالقة كقوة ضاربة في معارك الساحل الغربي لليمن، ومنذ سنوات يفضل مهندسو انتصاراتها الابتعاد عن الأضواء، والعمل من أجل هدف واحد هو إنهاء الانقلاب. 

ويعد العميد رائد الحبهي، أحد أبرز قادة ألوية العمالقة، وهو اللواء الأول عمالقة الذي يعد النواة للقوة الضاربة التي أصبحت اليوم عددها 5 ألوية.

ولم يكن العميد الحبهي حديث العهد في التصدي للانقلابيين، حيث خاض معارك شرسة لفك الحصار الحوثي على مركز دماج السلفي في صعدة، مطلع العام 2014، حتى ظهر مؤخرا في مطار الحديدة الدولي يعلن تأمينه بشكل تام.

ويمتلك الحبهي، الذي ينحدر من بلدة يافع بمحافظة لحج، سجلا حافلا في قيادة المعارك ضد الانقلابيين بالساحل الغربي، ومطلع مايو/أيار الماضي كان يمشط مناطق الحيمة جنوبي الحديدة، بعد تحريرها، على دراجة نارية.


وخلافا لقادة آخرين يفضلون إدارة المعارك من غرف العمليات، يقول مقربين من الرائد الحبهي، إنه يتقدم صفوف المعارك منذ تحرير "الحيمة" و"الدريهمي" وصولا إلى مطار الحديدة.

وعلى الرغم من أن خلفيته ليست عسكرية بل تجارية، إلا أن "الحبهي" يظهر في الميدان كقائد محترف ويشدد على قيادة معاركه بخطط استراتيجية مرحلة تلو أخرى.

وبعد تأمين مطار الحديدة، أشار الحبهي إلى أنه سيتم تطهيره أولا من الألغام والعبوات الناسفة قبيل التقدم خطوة أخرى نحو مركز مدينة الحديدة.

ويطمح العميد الحبهي إلى استمرار المعركة ضد الانقلاب، وقال في تصريحات صحفية، الثلاثاء، إن صنعاء هي الهدف المقبل بعد تحرير الحديدة.

وكان الحبهي أحد القادة العسكريين الذين أسهموا في احتواء التوتر بمدينة عدن اليمنية أواخر يناير/كانون الثاني 2018.

تعليقات