ثقافة

المنشد محمود التهامي يتألق في حفل بقبة الغوري بالقاهرة

الخميس 2018.5.24 10:23 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 318قراءة
  • 0 تعليق
المنشد الديني محمود التهامي

المنشد الديني محمود التهامي

في إطار الفعاليات الثقافية والفنية التي يقدمها قطاع صندوق التنمية الثقافيةالمصري بمناسبة شهر رمضان الكريم، يقيم مركز إبداع "قبة الغوري"، بجوار شارع الأزهر في التاسعة والنصف مساء الجمعة 9 رمضان حفلا للمنشد الديني محمود التهامي، وفرقته الموسيقية.

يتضمن برنامج الحفل مجموعة من التواشيح والابتهالات الدينية وهي: " قمر"، و"أشعلت الأشواق"، و"البردة"، و"يا هو"،" أبا الزهراء"، و"طلع البدر علينا"، بالإضافة إلى معرض فنون الخط العربي بقبة الغوري، وعرض "سلم نفسك" بمركز الإبداع الفني.

ملصق حفل المنشد محمود التهامي

يذكر أن مركز الإبداع بقصر الغوري يعتبر منارة دولية تحتضن كل الأشكال التراثية من "موسيقى-ومسرح-وفن تشكيلى"، وهو يهدف إلى إحياء التراث الفني المصري بشكل جديد ومتطور يواكب لغة العصر الحديث، وإتاحة الفرصة للتعرف على فنون الحضارات والشعوب المختلفة عن طريق فتح مجالات الحوار بين المبدعين المصريين والمبدعين على مستوى العالم لخلق تصور جديد للحركة الثقافية الحديثة.

تقع وكالة الغوري ضمن مجموعة معمارية بنيت في آخر العصر المملوكي، وترجع أهميتها إلى أنها أنشئت في عصر مملوك شركسي، هو" الأشرف أبو النصر قنصوة الغوري"، الذي تولى حكم مصر من سنة 1501 إلى 1516 ، وكان قد تدرج بفضل ذكائه إلى أن تولى حكم مصر، وهو آخر السلاطين المماليك فمع نهاية عصره جاء الغزو العثماني.

وقد شيد قنصوة الغوري مجموعته المعمارية الهامة في تاريخ العمارة، والتي تتكون من وكالة الغوري، ومسجد الغوري، وقبة وسبيل، وكتاب ومدرسة الغوري، أما وكالة الغوري فهي تعتبر نموذجا لما كانت عليه الوكالات في ذلك العصر، ولحسن الحظ أنه بقي جزء كبير منها مما ساعد على ترميمها وإصلاحها وإرجاعها لحالتها الأصلية، ومنذ نهاية عام 2000 دخلت الوكالة مشروع الترميم والتوثيق، الذي استغرق خمس سنوات.

وكالة الغوري تحتضن العديد من الفعاليات الثقافية والفنية بالقاهرة

وفى أكتوبر عام 2005 فتحت وكالة الغوري أبوابها مرة أخرى كموقع أثري، وكمركز ثقافي يعمل من أجل التنمية الثقافية والبشرية في منطقة القاهرة الإسلامية، وتتواكب أنشطته الثقافية والفنية مع ما يحدث في هذه المنطقة من مشروعات في مجالي العمارة والعمران.

ويعد مركز وكالة الغوري للفنون هو المركز الثقافي الرابع الذي ينشئه صندوق التنمية الثقافية في منطقة الدرب الأحمر والجمالية، بعد تجربة ناجحة في إنشاء المراكز الإبداعية في البيوت الأثرية في القاهرة أولها كان مركز الإبداع الفني بـ"بيت الهراوي"، و"منزل زينب خاتون" عام 1994، ثم تبعه مركز الإبداع الفني بـ"بيت السحيمي"، وافتتح عام 2001، ثم مركز الإبداع الفني للطفل في" بيت العيني"، وافتتح عام2003 . وتتسع قاعة العرض بقبة الغوري، والتي تتوسطها النافورة الرخامية ثمانية الأضلاع، لاستقبال 300 متفرج، إضافة إلى منفذ بيع الهدايا التذكارية والكتب، كما أن المركز مجهز فنيا بنظامي صوت وإضاءة على مستوى راق. 

ويهدف المركز لإنشاء قبة الغوري لدراسة فن الخط العربي، التي تقوم على دراسة فن الخط العربي في قلب القاهرة الفاطمية، وفي حي الحسين الفواح بعطر التاريخ وبعمارته الفريدة، ونقوشة البارزة بالكتابات الكوفية، والخشب المخروط الجميل، والزخارف البديعة، كما يقوم المركز على مواكبة مشروعات ترميم الآثار في القاهرة الإسلامية، وتدعيم النشاط الهائل الذي يحدث في مجالي العمارة والعمران إضافة إلى التنمية الثقافية والتنمية البشرية من خلال الثقافة، وهي الأهداف الأساسية التي قام من أجلها صندوق التنمية الثقافية.

تعليقات