منوعات

متقاعد هولندي يطالب القضاء بتصغير سنه 20 عاما

الجمعة 2018.11.9 09:39 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 266قراءة
  • 0 تعليق
إميل راتيلباند يشعر بالتمييز ضده بسبب عمره

إميل راتيلباند يشعر بالتمييز ضده بسبب عمره

رفع إميل راتيلباند، متقاعد هولندي، دعوى قضائية يطالب فيها المحكمة بإسقاط 20 عاما من عمره الحالي حتى يتمكن من تعزيز فرصه في مواعدة النساء. 

ويريد راتيلباند (69 عاما) أن يغير تاريخ ميلاده من 11 مارس 1949 إلى 11 مارس 1969، وفق موقع هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

وفي حوار معه، قال راتيلباند لصحيفة "دي تيليغراف" الهولندية: "يمكنك أن تغير اسمك وجنسك، فلماذا لا يُسمح لك بأن تغير سنك؟".

ومن المتوقع أن تبت محكمة في مدينة أرنهيم بجنوب شرق العاصمة الهولندية أمستردام في القضية في غضون 4 أسابيع، على الرغم من أن مسؤولين أبدوا تحفظا بشأن صحة الدعوى، بسبب عدم وجود آلية قانونية تسمح للشخص بتغيير تاريخ ميلاده.

من جانبه يؤكد راتيلباند أنه يشعر بالتمييز ضده بسبب عمره، مشيرا إلى أن ذلك يؤثر على فرص حصوله على وظيفة جديدة وعلى معدل نجاحه في مواعدة النساء عبر تطبيق "تيندر" للتعارف، موضحا: "عندما أكون في الـ69 من عمري، تكون فرصي محدودة، لكن إذا كنت في الـ49 فيمكنني شراء منزل جديد وستتاح أمامي المزيد من فرص العمل".

ونقل الرجل الستيني عن طبيبه قوله إن السن البيولوجية له تتراوح بين 40 و45 عاما.


تعليقات