منوعات

حكاية "دوني".. قط كفيف يساعد المسنين على الشفاء

السبت 2018.10.6 10:47 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 301قراءة
  • 0 تعليق
"دوني" مع مالكته سوزان سميث

"دوني" مع مالكته سوزان سميث

تحول "دوني" من قط كفيف مشرد إلى حيوان يشارك في علاج المسنين وكبار السن بطريقة "pet therapy" أو الحيوانات الأليفة، بعد أن أنقذته إحدى مؤسسات إنقاذ وتبني الحيوانات الأمريكية من شوارع مدينة نيويورك.

"دوني" قط كفيف عثر عليه أعضاء مؤسسة "أمريكا الشمالية لرابطة الحيوان" في حالة صحية سيئة للغاية، واحتجزوه لفترة في العيادة البيطرية الخاصة بالمركز، وعندما استعاد صحته، تبناه أحد الأشخاص لفترة مؤقتة، بحسب موقع "لا ستامبا" الإيطالي.

وبالصدفة، ظهرت سوزان سميث في حياة دوني عندما شاهدت صورته على موقع تبادل الصور والفيديوهات "أنستقرام"، فوقعت في غرامه على الفور، وقررت هي وزوجها تبني القط الكفيف.

"دوني قط ودود مع الجميع، يحب التسلق، لا يشعر بأنه مختلف عن الآخرين، ويتفاعل بشكل جيد مع الحيوانات الأخرى، كلها أسباب جعلتني أفكر في تسجيله في دورة العلاج للحيوانات الأليفة"، تعليق مالكته سوزان على مشاركة "دوني" في مساعدة كبار السن على الشفاء، من خلال المواظبة على زيارة المرضى الذين يعانون من مرض ألزهايمر.

وقالت "سوزان": "لم يقتصر دور (دوني) على ذلك فقط، بل عندما شخصت حالة والدتي بأنها مصابة بالسرطان، لم يتركها مطلقا، وكان ملازما لها في الفراش كل يوم في المستشفى، وربما إذا شُفيت الآن؛ فسيكون ذلك بفضله".



تعليقات