رياضة

ريفر بليت يرفض خوض نهائي ليبرتادوريس خارج الأرجنتين

السبت 2018.12.1 08:19 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 133قراءة
  • 0 تعليق
بوكا جونيورز وريفر بليت

بوكا جونيورز ضد ريفر بليت

رفض نادي ريفر بليت خوض إياب نهائي كأس ليبرتادوريس أمام غريمه التقليدي بوكا جونيورز، على ملعب سانتياجو برنابيو بالعاصمة الإسبانية مدريد، معلنا تمسكه بإقامة المباراة داخل الأرجنتين.

وكان من المقرر إقامة المباراة يوم 9 ديسمبر/كانون الأول الحالي، بعدما وافقت جميع الجهات على خوض اللقاء في مدريد، بسبب أحداث الشغب من جماهير ريفر بليت تجاه حافلة فريق بوكا جونيورز.

ونشر ريفر بليت بيانا على موقعه الرسمي، قال فيه: "نؤكد رفضنا خوض المباراة خارج البلاد لأن ذلك سيشوه المنافسة، ويضر بالمشجعين الذين حصلوا على تذاكر المباراة الأساسية على ملعبنا، وهذا الأمر يؤثر على التكافؤ بين الفريقين، لأن البوكا خاض مباراة الذهاب على ملعبه".

وأوضح البيان "عملية الشغب التي قامت بها الجماهير ليست من مسؤوليات النادي، بل مسؤولية الأمن الذي فشل في تأمين محيط الملعب، لكننا نتعاطف في ذات الوقت مع بوكا جونيورز".

وأشار البيان إلى أن أكثر من 66 ألف مشجع انتظروا أمام الاستاد لـ8 ساعات تقريبا، السبت الماضي قبل إلغاء المباراة، وعادوا إلى الملعب مرة أخرى بعد 24 ساعة قبل أن يتم إلغاؤها مرة أخرى.

وأكد أن "نقل المباراة إلى إسبانيا ليس له مبرر واضح، وسيكون مكلفا جدا، والفرق واضح في المسافة التي تقطعها الجماهير".

وكان من المقرر خوض المباراة السبت الماضي، قبل أن يتم تأجيلها لـ24 ساعة، بسبب هجوم جماهير الريفر على حافلة البوكا أثناء التوجه لملعب "مونومنتال"، ما أسفر عن إصابة بعض اللاعبين، ليتخذ اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم قرارا بتأجيل اللقاء.

يذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل الإيجابي (2-2)، على ملعب "بومبونيرا" معقل بوكا جونيورز.

تعليقات