رياضة

رئيس روما غاضب من التحكيم بعد الخروج من دوري الأبطال

الخميس 2019.3.7 01:56 مساء بتوقيت أبوظبي
  • 164قراءة
  • 0 تعليق
جيمس بالوتا

جيمس بالوتا

قال جيمس بالوتا، رئيس نادي روما الإيطالي، إن فريقه تعرض لظلم تحكيمي، تسبب في وداعه بطولة دوري أبطال أوروبا من الدور ثمن النهائي على يد بورتو البرتغالي، بعد احتساب قرارين بواسطة تقنية الفيديو ضد الفريق الإيطالي في الدقائق الأخيرة من اللقاء.

وانتهى الوقت الأصلي من مباراة الإياب بين الفريقين بفوز بورتو بنتيجة 2-1، ليلجأ الفريقان إلى وقت إضافي بعد انتهاء مواجهة الذهاب بالنتيجة ذاتها لصالح روما، وحسم الفريق البرتغالي الفوز 3-1 والتأهل، بفضل ركلة جزاء احتسبت في الدقائق الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني.

وبعد ذلك بقليل اعتقد روما أنه سيحصل على ركلة جزاء بعدما أوقف الحكم المباراة في انتظار مراجعة حكم الفيديو المساعد للعبة أخرى، بداعي وجود دفع من موسى ماريجا ضد باتريك شيك، لكن تم استئناف اللعب دون مشاهدة إعادة اللعبة.

وقال بالوتا، في تصريحات نقلها الحساب الرسمي للنادي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "العام الماضي طالبنا بتطبيق تقنية حكم الفيديو في دوري الأبطال لأننا تعرضنا للخداع في نصف النهائي (أمام ليفربول) وهذا الموسم طُبقت التقنية لكن تم سلب التأهل منا".

وأضاف: "تعرض باتريك شيك لعرقلة واضحة داخل منطقة الجزاء وتقنية الفيديو أظهرت ذلك، ولم يحتسب الحكم شيئا، تعبت من هذا الهراء".

يذكر أن روما يعيش فترة صعبة مؤخرا، بخسارته 0-3 أمام الجار اللدود لاتسيو في ديربي العاصمة الإيطالية، السبت، مباشرة قبل الوداع الأوروبي.

تعليقات