رياضة

كريستيانو رونالدو يطالب بدعم أطفال الروهينجا

الجمعة 2018.2.16 12:37 صباحا بتوقيت أبوظبي
  • 332قراءة
  • 0 تعليق
كريستيانو رونالدو

البرتغالي كريستيانو رونالدو

حث البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم هجوم ريال مدريد، على إرسال مساعدات عاجلة لأطفال أقلية الروهينجا المسلمة، اللاجئين في باكستان هربا من الاضطهاد الذي يتعرضوا له في ميانمار، معلنا عن تبرعه لتحسين ظروفهم المعيشية.

فرديناند يكشف عن "خدعة" رونالدو في ركلة جزاء سان جيرمان

وأكد رونالدو في بيان نشرته منظمة "أنقذوا الأطفال" التي يعمل سفيرا لها، أن من الصعب عليه كأب أن يرى أزمة اللاجئين الروهينجا، وخصوصا ما يؤثر على الأطفال والقصر، الذين يحتاجون العناية والدعم.

وذكر قائد المنتخب البرتغالي أن لديه 4 أبناء، وأنه سيفعل أي شيء من أجلهم، مطالبا بمساعدة القصر من تلك الأقلية المسلمة، الذين لجأوا إلى بنجلاديش أيضا.

ونشر رونالدو على حساباته بجميع مواقع التواصل صورة لأب من الروهينجا يحمل على ذراعه ابنه الرضيع البالغ عاما واحدا، وأخرى له هو شخصيا محاطا بأبنائه مصحوبتين بتعليق: "عالم واحد نحب فيه جميعا أبناءنا، رجاء ساعدوا لاجئي الروهينجا".

كما أعلن نجم ريال مدريد عن تبرعه بمبلغ لم يكشف عنه من أجل أطفال الروهينجا؛ كي يكون لهم مكان آمن للعب وممارسة الحياة الاجتماعية والتعافي، وأن يعودوا أطفالا مرة أخرى، وفقا لبيان المنظمة.

وتابع البيان أن رونالدو قال إن تجربة اللعب في سن الطفولة عالمية، مؤكدا أن لديه ذكريات كثيرة حين كان صغيرا، وأنه استمتع بلعب كرة القدم، وأضاف: "أتمنى أن يتمكن أطفال الروهينجا من الإحساس بنفس السعادة".

يذكر أن حوالي 688 ألفا من الروهينجا، أكثر من نصفهم سيدات وأطفال، وصلوا لمخيمات اللاجئين في بنجلاديش خلال الأشهر الـ5 الأخيرة هربا من العنف الدائر ضدهم في ميانمار، وتشير أصابع الاتهام لقوات الجيش هناك لارتكاب عمليات تطهير عرقي وخروقات لحقوق الإنسان ضد الأقلية المسلمة.

تعليقات